قلوبنا قبـرك | سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم - فزاع

قلوبنا قبـرك

إلــى فقيد الإمارات الغالي الشيخ زايد

بـن سلـطـــان آل نهـيـان يرحمه الله

الحـزن طـعـمه مـر .. والـفـرقى أمَر

وايّـامـنـا تـقــسـى عـليـنا ظـروفـها

إللي عـليـك دمـوع شـعــبـك تـنهـمر

مْـواطـنـيــن بــلادنــا و ضـيــوفـها

لو نمنحك الاعـمار وانت اغلى عمر

مـعـروفـك مغـطـّي عـلى معـروفـها

مـن يـقـنـع القـبـّـار ما يـحـفـر قـبــر

قـلـوبـنـا قـبــرك يـالـيـت تـشـوفـها

الأرض لو تـمـلك أحـاسـيـس ونـظـر

كان اسـتحـت ما تدفـنك في جـوفها

والشمس لو تكسف على موت البشـر

في يوم موتـك صـار يـوم كـسوفها

لكـنّ نـؤمـن بـالـقـضــــاء وبـالـقـدر

وما جـابـت الـدنـيـا لـنا بـصـدوفـها

يكـفي يـديـك مـن المـكـارم والفـخـر

إن الـفـقـارى عـاشـت مْن كـفـوفـها

فيك السحاب يعـزّي غصون الشجر

اللّي ذعـاذيــع الـهـــــــوى تـلـوفـها

حتى القصيده لو بغـيت اكتب شطر

ما طـاوعـتـني فـي رثـــاك حـروفـها

ليتك مـسـافـر ننتـظـره من السـفـر

كان الأمـل هـدّا النـفـوس وْ خـوفـها

لكـن أنـا بـسـأل ســؤالٍ مـخـتـصـر

عن المـواطـن فـي البـلـد وضـيـوفها

أهـل الكتـوف اللّي تـشـلّك للـقـبــر

وش هو شعـور قـلوبها لكـتـوفـها ؟!

تصفح بالعنوان

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )