محمد بن راشد و حمدان بن محمد يؤديان صلاة العيد في مصلى العيد الكبير في بر دبي

Fri 10 September, 2010 | 8:46 pm

أدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، صباح اليوم صلاة عيد الفطر السعيد في مصلى العيد الكبير في بر دبي.

وأدى الصلاة إلى جانب سموه، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ محمد بن خليفة أل مكتوم، رئيس دائرة الأراضي والأملاك بدبي وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ سعيد بن محمد بن راشد آل مكتوم.

كما أدى الصلاة عدد من الشيوخ والمسؤولين وجمع من المصلين من مواطنين ومقيمين، حيث توجه الجميع بالدعاء إلى الله عز وجل بأن يعيد هذه المناسبة المباركة على دولتنا بالخير والاستقرار والبركات.

وقد استمع صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والشيوخ والمصلون إلى خطبة العيد التي قدمها فضيلة الشيخ عمر الخطيب، الذي هنأ المسلمين بعيد الفطر السعيد، ودعا الله عز وجل أن يتقبل منهم طاعتهم وصيامهم وقيامهم، معدداً فضائل الشهر الفضيل على المسلم وأثره في نفس الصائم الذي يغرس فيه الصبر والتسامح وحسن الخلق والتواضع.

وتناول خطيب صلاة العيد في خطبته العفو والتسامح، وأهميتهما في شهر رمضان بالنسبة للمسلم القادر على الصفح والعفو عند المقدرة، إذ هذه الصفات من شيم المسلم ومن صميم مبادئ ديننا الإسلامي الحنيف، مستشهداً بالعديد من آيات الذكر الحكيم في هذا الشأن والأحاديث النبوية الشريفة؛ كقوله تعالى “خذ العفو وآمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين”، وقوله سبحانه “وليعفو وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم” صدق الله العظيم. وكقول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم “ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب”.

كما دعا خطيب الصلاة إلى التزاور بين الناس في يوم العيد المبارك، وصلة الأرحام والعطف على الصغير والفقير، مبتهلا إلى الله جل وعلا أن يحفظ صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، وأخاه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، من كل سوء ومكروه، وأن يجعل عيدهما وكل أبناء وبنات الوطن والمقيمين على أرضه الطيبة يوم فرح وسعادة وسرور.

  1. 1

    ايه

    September 10, 2010 at 9:42 pm

    تقبل الله يالغالي عيدك مبارك

  2. 2

    طيبتي اتعبتني

    September 11, 2010 at 2:27 am

    تقبل الله طاعتهم وعيدهم مبارك وينعاد عليهم كل سنه وكل عام 🙂

  3. 3

    wedad

    September 11, 2010 at 2:50 am

    كل عام وانت بالف خير وعساك من العايدين وربي يتقبل منك الطاعه ويبارك بيك

  4. 4

    مهاب علي

    September 11, 2010 at 5:28 pm

    كل عام وانتم بخير و ربي يحفظكم امين يا ربي … مع تحياتي مهاب ..من ليبيا ..طرابلس ..شكرا…

  5. 5

    عاشقة فزاع

    September 11, 2010 at 11:38 pm

    عيدك مبارك

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق