سمو الشيخ حمدان بن محمد يزور جناح دائرة جمارك دبي‎

Tue 20 December, 2011 | 3:25 pm

أسهمت المشاريع التطويرية التي نفذتها جمارك دبي أخيراً، وشملت جوانب العمل الجمركي والبنية التحتية في مختلف المراكز الجمركية في الإمارة، في نمو الحركة التجارية، وحماية منافذ الإمارة، الجوية والبحرية والبرية.

وخلال مشاركتها في معرض دبي للإنجازات الحكومية، الذي افتتحه أمس سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في مركز دبي التجاري العالمي، عرضت جمارك دبي سبعة من أهم إنجازاتها التي حققت نتائج مهمة، لإمارة دبي، على صعيد نمو الإيرادات، وتسهيل حركة التجارة المشروعة، وزيادة رضا العملاء.

وتجول سمو الشيخ حمدان بن محمد في جناح الدائرة المقام في المعرض، واستمع إلى شرح حول الأعمال التطويرية المنجزة، ومن أبرزها نظام التخليص الجمركي الإلكتروني مرسال 2، ومشروع تطوير موانئ الصيادين، وذلك بحضور عدد من المسؤولين في حكومة دبي.

وقال أحمد بطي أحمد، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، مدير عام جمارك دبي، إن المشاريع التطويرية التي أنجزتها الدائرة في السنوات الأخيرة تتواكب مع توجهات حكومة دبي الاستراتيجية نحو توفير بيئة مميزة للأعمال في الإمارة، وتعزيز سبل التعاون بين الدوائر الحكومية، بما يزيد من كفاءة الموظفين ويرفع نسبة رضا العملاء.

مؤكداً أن جمارك دبي تسعى في كافة مشاريعها إلى تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارة، وتحقيق المزيد من التواصل مع القطاع الخاص ومجتمع الأعمال، بما يخدم الاقتصاد الوطني، وحركة التجارة المشروعة.

وأشار إلى أن تمتع دبي بالعديد من المزايا المطلوبة من قطاعات الأعمال، وفي مقدمتها البنية التحتية المتطورة، والخدمات العالية الجودة المقدمة في الموانىء والمطارات، ووجود كبرى شركات الطيران والشحن الجوي والخطوط الملاحية العالمية عززت من مكانة الإمارة في مجال التجارة الدولية، وجعلتها رائدة في هذا المجال.

وأضاف: تأتي مشاركتنا في معرض دبي للإنجازات الحكومية لتعريف الجمهور المحلي والعالمي بأبرز ما حققناه من مشاريع تسهم في مجملها في تسريع إنجاز الأعمال، وتعزيز الحركة التجارية في المنطقة.

ومن أبرز الإنجازات التي تعرضها جمارك دبي، نظام التخليص الجمركي الإلكتروني مرسال 2 الذي يشكل نقلة نوعية في تاريخ العمل الجمركي نظراً للإمكانيات الضخمة والتقنيات الحديثة التي يعتمد عليها، وشموليته لمختلف إجراءات العمل الجمركي.

حيث يتيح للعملاء إجراء خدماتهم إلكترونياً على مدار الساعة، ما يوفر عليهم وعلى موظفي جمارك دبي الكثير من الوقت والجهد، ويؤدي في الوقت ذاته إلى تقليل النفقات وزيادة الإيرادات.

حيث بلغت نسبة المعاملات المنجزة عبر مرسال 2 خلال الفترة من مطلع يناير – نهاية سبتمبر 2011 أكثر من 82% من إجمالي عدد المعاملات الجمركية التي أنجزتها الدائرة خلال نفس الفترة من العام الجاري والبالغة نحو 5.8 ملايين معاملة، علماً أن هناك حوالي 7500 شركة مسجلة حالياً في هذا النظام.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق