حمدان بن محمد يدعم استمرارية برنامج “سفراء التميز” لتبادل الخبرات والمعرفة

Wed 16 May, 2012 | 9:11 pm

أعلنت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في دبي عن إصدار منهجية عمل برنامج “سفراء التميز” وفقا الى تصديق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي على استمرار البرنامج الذي أطلق العام الماضي لابتعاث بعض الفائزين في جوائز برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز وفقا لمعايير محددة لتبادل الخبرات والاطلاع على التجارب العالمية في إحدى الدول وذلك إستنادا الى النتائج التي حققتها الدفعة الأولى من سفراء التميز من إكتساب للمعارف وتقديم توصيات ومقترحات بمشاريع وبرامج إستراتيجية تعزز أداء القطاع الحكومي وتخدم بشكل مباشر أحد الأهداف الإستراتيجية لأحد القطاعات التي تقوم عليها خطة دبي الأستراتيجية .

ويهدف برنامج سفراء التميز إلى تمكين القطاع الحكومي من خلال تطوير الأداء وتحسين الخدمات والاطلاع على أفضل الممارسات والتجارب العالمية وذلك عبر ابتعاث مجموعة من الموظفين المتميزين في حكومة دبي إلى الخارج لعدة أسابيع للاطلاع على أفضل الممارسات والعمل على وضع مقترحات المشاريع لخدمة إمارة دبي والإمارات بشكل عام.

ويأتي برنامج “سفراء التميز” تعزيزاً لمحور التطوير الحكومي لخطة دبي الاستراتيجية 2015 الذي يهدف إلى تعزيز كفاءة وفاعلية القطاع الحكومي في تقديمه للخدمات ومساهمته في تحقيق الأهداف التنموية للإمارة من خلال إدارة وتطوير رأس المال البشرى والتطوير الفعال للخدمات الحكومية لتعزيز الإدارة المتكاملة لنمو الإمارة والقطاعات الاستراتيجية.

جدير بالذكر أن سموه أعلن عن تكريم خاص للمتميزين الفائزين في برنامج التميز في رسالة خاصة بالموظفين الحكوميين عبر قناة الاتصال الداخلي لحكومة دبي والتي دشنها سموه في أكتوبر 2010 حيث ذكر سموه بأنه اختار “التميز” ليكون أول موضوع يطرحه على الموظفين والموظفات الذين يقدرهم شخصياً كل التقدير.

وذكر سموه بأنه فخور بهم جميعاً وبتميزهم حيث أن تجاوز التوقعات أصبح قاعدة لأداء المسؤوليات الخاصة بالموظفين في حكومة دبي ..

وأكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على إيمانه وثقته التامة بأن موظفي حكومة دبي سيحققون أفضل من ذلك في المستقبل وهذا يتطلب المزيد من التفاني والإصرار والإبداع والابتكار.

وقال سعادة عبدالله الشيباني الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي ورئيس برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز ” إن تصديق سمو الشيخ حمدان بن محمد على استمرارية برنامج سفراء التميز هو بمثابة مسؤولية كبيرة تقع على عاتق الموظفين الفائزين وثقة القيادة العليا في امكاناتهم وخبراتهم لخدمة وطننا الغالي وتحقيق رفعته .. وإننا في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز لن ندخر وسعاً في سبيل تحقيق الغرض المنشود من خلال دعم وتعزيز نقل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات العالمية التي تخدم حكومة دبي”.

وتتطرق منهجية عمل برنامج سفراء التميز إلى تحديد الهدف من البرنامج في المساهمة في خلق قناة تواصل وتبادل معرفي بين سفراء التميز والجهات المعنية وتطوير وسيلة للحصول على مقترحات مشاريع مستقبلية لحكومة دبي لتعزيز دورها كنموذج للابداع والتطوير .. كما تتناول المنهجية عرض خطة وبرنامج الرحلة الاستكشافية حيث تقوم الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي بإعداد خطة العمل المقترحة ومتابعة تنفيذها وإعداد تقارير تقييم عن أداء سفراء التميز وتنسيق كتابة تقرير موحد للرحلة إضافة إلى قياس رضا سفراء التميز عن الرحلة الاستكشافية وتوصيات لتحسين تنفيذ البرنامج.

ومن ناحية أخرى توضح المنهجية شروط الالتحاق ببرنامج سفراء التميز حيث يجب أن يكون الملتحق من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وأن يتمكن من الحصول على موافقة جهة العمل .. وأوضحت منهجية العمل أيضا ضرورة قيام سفراء التميز بإعداد تقرير موحد عن الزيارات للجهات المختلفة ووضع التوصيات والمقترحات لتطوير وتحسين فعالية عمل القطاع الحكومي إضافة إلى قيام الأمانة العامة بدراسة كافة المقترحات المقدمة وضمان ارتباطها بهدف استراتيجي يخدم خطة دبي الاستراتيجية 2015 واتخاذ التدابير اللازمة للتنفيذ ومتابعتها.

كما تضمنت المنهجية القيام بقياس رضا سفراء التميز عن البرنامج والتعرف على توصيات بتطويره في الأعوام التالية إضافة إلى قيام الأمانة العامة بتقييم أداء سفراء التميز أثناء تنفيذ البرنامج المعرفي داخل و خارج الدولة.

وقالت مريم السركال مدير مبادرات التميز في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي ” تحرص حكومة دبي على تفعيل دور الكفاءات المتميزة وتسعى الى تمكينها بشتى الطرق وذلك إيمانا منها بأن العنصر البشري يعد ركنا أساسيا في عملية التطوير المنشودة وعاملا فاعلا في إنجاح الخطط و البرامج التي تساهم في خلق ثقافة التميز المؤسسي و التطوير والإبداع الحكومي .. وبرنامج سفراء التميز سيخلق قناة للتواصل مع الخبراء الحكوميين في حكومات أخرى حيث يعمل البرنامج على اكتساب الخبرات المتنوعة من مختلف المجالات والعمل على نقلها من خلال مختلف المشاريع والمقترحات لخدمة الصالح العام معتمداً على آلية موثقة ومرجعية تستند إليها حكومة دبي للمقارانات المعيارية وكوسيلة للتعلم المؤسسي بحيث تعزز تطبيق مفهوم الحكومة المتعلمة وليس بالضرورة أن يكون تطبيق برنامج سفراء التميز خارج الدولة نظرا لغزر المعارف الحكومية وثراءها بالممارسات والتطبيقات الناضجة”.

والجدير بالذكر أن أول بعثة لسفراء التميز قد سافرت العام الماضي إلى الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع سفارة الولايات المتحدة بالإمارات وسفارة دولة الإمارات في الولايات المتحدة حيث قامت البعثة بزيارة العديد من الدوائر الحكومية الفيدرالية والمحلية واطلعت على أفضل الممارسات الحكومية المطبقة.

وعكف المشاركون في الدفعة الأولى على وضع مقترحات تفصيلية لمجموعة من المشاريع والمبادرات التي تخدم حكومة دبي تم دراستها وسيتم الإعلان عن المعتمد منها قريبا .

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق