محمد بن راشد و حمدان بن محمد يحضران عرضا لمسيرة عطاء أكسبو 2020

Sun 18 November, 2012 | 4:57 pm

حضر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، في أبراج الإمارات بدبي صباح اليوم، عرضاً لمسيرة عطاء إكسبو 2020، تضمن تعريفاً بالجهود والاتصالات والانجازات التي قامت بها اللجنة الوطنية العليا لإكسبو 2020 منذ شهر مايو المنصرم.

وتناول العرض، الذي حضره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس اللجنة الوطنية العليا لإكسبو 2020 ونائب رئيس وأعضاء اللجنة، ملف دولة الإمارات الذي ستقدمه اللجنة إلى إجتماع المكتب الدولي للمعارض، بحضور ممثلين عن أعضائه الـ (161) دولة، والذي سيعقد في مقر المكتب الدولي للمعارض في العاصمة الفرنسية خلال شهر ديسمبر المقبل.

ويحتوي الملف المكون من (14) محوراً، على معلومات بالأرقام والصور حول الإمكانات المتاحة في مدينة دبي ومعطياتها لاستضافة هذا التجمع الحضاري الدولي، ومن بين هذه المعطيات المقنعة للدول الأعضاء، الموقع الجغرافي لدولة الإمارات وقرب موقع المعرض من ميناء جبل علي ومطار آل مكتوم، والمساحة المخصصة لصالات ومكاتب المعرض والتي تصل إلى حوالي (450) هكتارا من الأرض، مجهزة بأحدث وسائل الاتصال والمواصلات والمرافق السياحية والترفيهية والأمنية وغيرها من البني التحتية واللوجستية.

وتم خلال العرض، استعراض تاريخ وأهمية معرض إكسبو الدولي، الذي انطلق قبل 150 عاماً، واستضافته دول عديدة من الأمريكيتين والصين واستراليا وأوروبا، لكنه لم يأت إلى الشرق الأوسط وأفريقيا على مدى المئة وخمسين عاماً من عمره الزمني، على أمل أن تكون استضافته الأولى في المنطقتين من خلال دولة الإمارات وفي رحاب مدينة دبي، التي تهيىء نفسها لهذا الحدث العالمي، الذي من المتوقع حسب تقديرات اللجنة الوطنية العليا أن يزوره نحو خمسة وعشرين مليون زائر من مختلف دول العالم، وعلى مدى ستة أشهر وهي مدة إقامة المعرض الذي يقام كل خمس سنوات مرة واحدة.

وحسب العرض التوضيحي، الذي قدم أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والحضور، فإن التصويت على الاستضافة سيكون سرياً للغاية وسيتم خلال شهر نوفمبر من العام القادم وعلى أربع جولات، حيث يوجد أمل كبير بنجاح دولة الإمارات في كسب تأييد الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض وقدرة دبي على منافسة أربع مدن في كل من روسيا والبرازيل وتركيا وتايلند، تتسابق لاستضافة وتنظيم المعرض، الذي يعد منصة دولية للترويج لحضارة وانجازات وثقافة دولة الإمارات والدول المشاركة.

كما اطلع صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على جدول أعمال اجتماع المكتب التنفيذي للمكتب الدولي للمعارض، الذي سيعقد الأربعاء والخميس المقبلين بمشاركة وفد الإمارات ممثلاً برئيس وأعضاء اللجنة الوطنية العليا.

وقد بارك سموه خطوات وجهود اللجنة الوطنية العليا لإكسبو 2020، التي تسير في الاتجاه الصحيح وبخطوات واثقة، وصولاً إلى الهدف الوطني المنشود.

ووجه سموه رئيس وأعضاء اللجنة بضرورة بناء جسور للتواصل والتشاور بينها وصناع القرار في الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض خاصة في آسيا وأفريقيا، حيث تتألف القارة الآسيوية من خمس وثلاثين دولة فيما تضم القارة الإفريقية اثنتين وأربعين دولة.

وجدد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم دعوته للجهات المعنية كافة في الدولة والأفراد إلى المشاركة الفاعلة والايجابية في الجهود الوطنية الرامية لتحقيق تطلعات القيادة والشعب لاستضافة هذه التظاهرة العالمية بامتياز.

واعتبر سموه أن السير بخطىً ثابتة ومدروسة، حتماً وبمشيئة الله وثقتنا بأنفسنا وطاقات أبنائنا وبناتنا ومقدراتنا المادية واللوجستية سنصل إلى نهاية الطريق الموصل إلى إكسبو 2020.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق