اختتام فعاليات بطولة فزاع لرماية الأسبورتنج‎

Thu 31 January, 2013 | 1:00 am

اختتمت أمس بطولة فزاع لرماية الأسبورتنج التي تعد الأغلى في العالم حيث شهدت منافساتها أجواء مثالية ونجاحا فاق التوقعات فنيا وتنظيميا.

وقام بطل الامارات الأولمبي الذهبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم رئيس اللجنة المنظمة لبطولة وابراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وعبد المحسن الدوسري الامين العام المساعد للهيئة, عقب نهاية المنافسات, بتكريم وتتويج الأبطال الفائزين على صعيد الفردي والفرق للرجال والسيدات.

وكانت مراسم حفل الختام قد بدأت بحضور المستشار أحمد الكمالي عضو مجلس ادارة الإتحاد الدولي لألعاب القوى رئيس اتحاد الإمارات ممثل اللجنة الأولمبية الوطنية وعبد الله حمدان بن دلموك مدير مكتب بطولات فزاع حيث تم تتويج الفائزات بالمراكز الثلاثة الأوائل وكلهن من الكويت وهن أفراح بنت حسين صاحبة المركز الأول ونالت سيارة من نوع “رنج روفر”, ومواطنتها شهد الحوال صاحبة المركز الثاني وحصلت على 50 الف درهم, وفتوح بنت حسين في المركز الثالث ونالت 30 ألف درهم فيما حصلت الفائزات من المركز الرابع وحتى الحادي عشر على جوائز مالية.

وفاز بالمركز الاول في فردي الرجال اللبناني مروان علامه ونال سيارة “رنج روفر”, وحل في المركز الثاني الكويتي محمد الديحاني ونال سيارة “نيسان باترول” كما نال لاعب الامارات عبيد بن ضاوي صاحب المركز الثالث سيارة “نيسان باترول” وحصل أصحاب المراكز من الرابع وحتى الحادي عشر على جوائز مالية.

وعلى صعيد الفرق حصد الفريق الكويتي المكون من طلال الطرقي ومنصور الطرقي وسعود مجبل على المركز الأول ونال مبلغ 150 الف درهم وجاء في المركز الثاني الفريق الكويتي الذي ضم ناصر المقلد وأنور حماد وعبد الله الطرقي ونال 90 ألف درهم وجاء فريق الامارات في المركز الثالث وضم الشيخ جمعه بن دلموك آل مكتوم وأحمد بن مجرن وحمد بن مجرن الكندي ونال 60 ألف درهم.

وتضمن برنامج حفل الختام القاء الرامي والشاعر اللبناني هيثم حجار قصيدة شعرية في حب الإمارات تضمنت أبياتها عبارات الشكر والعرفان الى فارس فرسان العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي والى الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم رئيس اللجنة المنظمة للبطولة.

وأكد بطل الامارات الآسيوي الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم رئيس فريق فزاع للرماية أنه غير راض عن تحقيق فريقه المركز الثالث على صعيد الفرق في بطولة فزاع لرماية الاسبورتنج مرجعا النتيجة المتواضعة التي حققها فريقه الى عدم الإستعداد الأمثل لها ومشيرا الى أن الفريق ورغم فوزه بالمركز الثالث ووقوفه على منصة التتويج إلا أنه سيستعد بشكل جاد لبطولة العام المقبل وقبل نحو شهرين حتى يتمكن من الفوز بالمركز الأول.

وقال أنه سيعقد إجتماعا مشتركا مع الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم لبحث أنجح السبل لتطوير البطولة وتعزيز الإيجابيات وتلافي السلبيات ان وجدت وبحث امكانية زيادة قيمة الجوائز للفائزين بالمراكز من الرابع وحتى العاشر للرجال والسيدات.

كما أكد رئيس فريق فزاع أن أداء رماة الامارات سيتسم بالقوة لأن الفريق سيوفر لهم كل الإمكانيات والإعداد الجيد لرفع مستواهم.

ووجه ابراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة الشكر والعرفان الى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي على دعمه للرياضة والرياضيين عامة وللرماية بشكل خاص وتوفيره كل الإمكانيات وتسخيره متطلبات النجاح لبطولات فزاع.

كما وجه الشكر الى الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم على وصول البطولة الى هذا المستوى من النجاح الفني والتنظيمي والذي يؤكد قدرة أبناء الإمارات على التميز والإبداع منوها الى أن الرماية عودتنا دائما على تحقيق الإنجازات الرياضية واعتلاء منصات التتويج وها هي تضيف انجازات تنظيمية رائعة.

وأشاد المستشار أحمد الكمالي عضو مجلس ادارة الإتحاد الدولي لألعاب القوى رئيس اتحاد الإمارات ممثل اللجنة الأولمبية الوطنية بالتنظيم الرائع والنجاح الفني غير المسبوق مقارنة بالنسخ الثلاث السابقة من البطولة, وقال, ان الرعاية والاهتمام اللذين تحظى بهما البطولة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي هي السر الذي يقف وراء هذه النجاحات الرائعة.

وقال ان بطل الامارات الأولمبي الذهبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم دأب على مفاجأة الجميع بكل ما هو جديد وهو بطل صاحب ابداعات جديدة في مجال الرماية.

وقال عبد الله حمدان بن دلموك مدير مكتب بطولات فزاع, ان توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم برفع قيمة جوائز البطولة هذا العام تقف وراء المشاركة القياسية والمنافسات المثيرة خلال فعالياتها لأن الرماة حرصوا على إعداد وتدريب أنفسهم قبل الوصول الى دبي.

وتوقع بن دلموك ان تشهد النسخة الخامسة اقبالا كبيرا وغير متوقع بسبب ذكاء وخبرة الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم اللتين يوظفهما لمصلحة البطولة.

وأعرب الرامي الأولمبي الكويتي طلال الطرقي الذي قاد فريقه الى الفوز بالمركز الأول على صعيد الفرق عن سعادته الكبيرة بالفوز وقال ان الفضل في فوزه يعود الى والده البطل العالمي عبد الله الطرقي الذي يشجعه ويقف الى جانبه ويشد من أزره بصفة دائمة.

وقال انه يشارك لأول مرة في بطولة اسبورتنج منوها الى أنه كان بتوقع الفوز لأنه أستعد جيدا قبل الحضور.

واعرب عبدالله الطرقي الذي فاز فريقه بالمركز الثاني عن الشكر والعرفان لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي على رعايته للبطولة وحرصه الدائم على تشجيع الرياضيين وتحفيزهم متوقعا أن تشهد البطولة في العام المقبل ضعف عدد المشاركين الحالي.

كما اشاد بجهود اللجنة المنظمة وعلى رأسها البطل الذهبي الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم الذي وفر كل سبل النجاح للحدث ولم يدخر جهدا في سبيل توفير الراحة للمشاركين.

واشادت الرامية الكويتية أفراح بنت حسين الفائزة بالمركز الأول بالبطولة وقالت ان المنافسة كانت مثيرة وان التنظيم كان رائعا مشيرة الى انها كانت تتوقع الفوز لأنها تدربت جيدا قبل انطلاق المنافسات.

ووجهت أفراح الشكر الى الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم الذي ساعدها وشجعها كثيرا متمنية المزيد من النجاحات لجميع بطولات فزاع.

وتوج الفرنسي جيف, الفني في شركة لابورت الفرنسية المتخصصة في المكائن بطلا للمنافسة التي تم تنظيمها بين حكام البطولة على هامش المنافسات التي شهدها اليوم الثالث لبطولة فزاع للاسبورتنج ونال جائزة قدرها عشرة آلاف درهم.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق