محمد بن راشد يشهد أشواط الرموز في «ختامي المرموم

Thu 28 February, 2013 | 10:42 am

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس جانبا من أشواط الفترة المسائية لليوم التاسع لمهرجان دبي الختامي للهجن بميدان المرموم المخصصة لهجن أصحاب السمو الشيوخ لسن الثنايا. كما شهد السباق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي.

وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ المر بن مكتوم آل مكتوم والشيخ خليفة بن سيف آل نهيان.

وشاركت نخبة الهجن الثنايا في أشواط الرموز وحصدت هجن العاصفة 7 ألقاب في سن الثنايا وكانت بداية الانتصارات للعاصفة عبر “قمرية” التي توجت مسيرة إنجازاتها الزاخرة ببسط سيطرتها على كأس المغفور له بإذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم للثنايا الأبكار المفتوح المخصص لهجن أصحاب السمو الشيوخ لتهدي الفوز والناموس لمالكها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وكذلك للمضمر حمد راشد بن غدير، والذي لم يدخر جهداً في الوصول الى القمة وأنهت “قمرية” رحلة بحثها عن المجد من 8 كلم في 12:13:1 دقيقة.

وقدمت “الذيبة” عرضاً مذهلاً ضمن المنافسة الشرسة بين نخب الأصايل لتهدي كأس الأبكار المحليات الأصايل لهجن الرئاسة، بتميز المضمر راشد محمد بالسم المنصوري ، في زمن بلغ 12:09:6 دقيقة.

وفي ثالث الأشواط حيث الإثارة والتحدي أحكم “هداد” لهجن العاصفة، قبضته على بندقية الجعدان المفتوح، ببراعة المضمر حمد راشد بن غدير وحقق “هداد” 12:26:5 دقيقة.

وفي بقية الأشواط ظفرت “لفتة” من هجن الرئاسة بصدارة الشوط الرابع للابكار المهجنات، وفاز “القحيدي” للشيخ القعقاع بن حمد بن خليفة آل ثاني بالشوط الخامس للجعدان المحليات.

وتصدر “مولع” لهجن العاصفة الشوط التاسع للجعدان المحليات فيما أهدى “نشوان” هجن الرئاسة صدارة الشوط العاشر للجعدان المهجنات، وأضافت “العزرة” لقبا آخر لهجن العاصفة بتصدرها الشوط الحادي عشر للابكار المحليات، كما فازت “هيبة” من هجن العاصفة بالشوط الثاني عشر للابكار المحليات.

وعادت هجن الشيخ القعقاع لتضيف لقباً رابعاً بفوز “الشحانية” بشوط الابكار المحليات الثالث عشر في السباق، كما أضاف “مياس” لقبا رابعا أيضا لهجن الرئاسة في الشوط قبل الأخير المخصص لسن الجعدان المحليات، ومثلما بدأت هجن العاصفة السباق بتصدر الشوط الأول، ختمته أيضا بصدارة الشوط الأخير بفوز “جلمود” بالشوط الخامس عشر للجعدان المهجنات.

تصدر

عادت هجن العاصفة لتتصدر من جديد بفوز “شداد” بالشوط السادس للجعدان المهجنات، فيما أضافت “الوجبة” لقباً جديداً للشيخ القعقاع بن حمد آل ثاني بفوزها بالشوط السابع للابكار المحليات ثم فوز آخر للشيخ القعقاع بن حمد آل ثاني حققته “الشحانية” في الشوط الثامن للابكار المهجنات.

«وزن» و«الغربية» تظفران بكأسي ثنايا القبائل

إجتذبت فعاليات اليوم التاسع للمهرجان الختامي للهجن العربية الأصيلة بالمرموم 2013 جماهير وعشاق رياضة الأصالة والتراث للاستمتاع بالمنافسة الشيقة بين الأصايل، وبمشاركة كوكبة متميزة من الهجن الثنايا لأبناء القبائل في الفترة الصباحية أمس والتي أقيم فيها 16 شوطا.

وتوجت “وزن” لحمد راشد حمد غدير الكتبي، بكأس المغفور له بإذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم للأبكار المفتوح معلنة بذلك تحديها وقوتها بهذا الانتصار التاريخي الذي يضاف إلى إنجازاتها السابقة، وسلالتها من الأب “ما يهاب” والأم “سودانية” وعبرت مسافة 8 كلم في زمن أهّلها لخطف سيارة التوقيت الأفضل حيث سجلت (12:29:2) دقيقة،، وجاءت في المركز الثاني “حضور” لعابر خلفان الهاملي، وحصلت “الغربية” لمحمد زايد خلفان المنصوري في المركز الثالث.

ومنحت البكرة المحلية “الغربية” مالكها محمد زايد خلفان المنصوري، كأس الأبكار المحليات، وتنحدر من الأب “شاهين” والأم “بنت جبار” وسجلت “الغربية” زمنا قدره (12:42:8) دقيقة، وجاءت “الشاهينية” لسيف جعفر سهيل مرخان الكتبي في المركز الثاني و”الشاهينية” لعبد الله راشد مفتاح الشامسي في المركز الثالث.

وفاز “الغربي” لمحمد زايد خلفان المنصوري، ببندقية الجعدان المفتوح، و”الغربي” الذي عانق الناموس من الأب “شاهين” والأم “بنت صوغان” وقطع المسافة في توقيت مقداره (12:59:5) دقيقة، وجاء “مقدام” لمحمد عبد الله شريم المري في المركز الثاني، و”مسناد” لمحمد عبد الله بالكيلة العامري في المركز الثالث.

نتائج بقية الأشواط

وحصلت “سلابة” لسالم راشد حمد غدير الكتبي على المركز الأول للشوط الرابع للأبكار المهجنات، بزمن (12:42:7) دقيقة، وفاز “مكلف” لسلطان جراح الكتبي على المركز الأول للشوط الخامس للجعدان المحلي، بزمن (13:13:0) دقيقة.

وتصدر “الفارس” لعنزان محمد عنزان النعيمي المركز الأول للشوط السادس للجعدان المهجن، بزمن (13:03:4) دقيقة، ونالت “بلبلة” لمحمد راشد غدير لقب الشوط السابع للابكار المحليات، بزمن (12:33:4) دقيقة.

وفازت “الشرود” لخميس سالم خميس الشامسي بالمركز الأول للشوط الثامن للابكار المهجنات بزمن (12:41:5) دقيقة، وحصل “هملول” لفاران محمد قريع المري على المركز الأول للشوط التاسع للجعدان المحلي، بزمن (13:16:3) دقيقة.

وتوج “هملول” لحمد نخيرات الدودة العامري بالشوط الثالث عشر للجعدان المحلي بزمن (13:11:5) دقيقة، كما فاز “مليح” لمسلم سهيل نهية العامري بالشوط الرابع عشر للجعدان المهجن، بزمن (12:58:3) دقيقة، وحصدت “الذهبية” لغانم منصور آل سيف الخيارين صدارة الشوط الخامس عشر للابكار المحليات بزمن (12:45:4) دقيقة، أما آخر الأشواط، في الفترة الصباحية، وهو الشوط السادس عشر للابكار المهجنات فقد حصلت عليه “شقرا” لعنزان محمد عنزان النعيمي بزمن (12:44:3) دقيقة.

فوز

فاز “الحذر” لمنصور أحمد علي السبوسي بالمركز الأول للشوط العاشر للجعدان المهجن، بزمن (13:00:5) دقيقة، وتصدرت “إقرار” لغانم منصور آل سيف الخيارين الشوط الحادي عشر للبكار المحليات، بزمن (12:46:3) دقيقة، وفازت “الشاهينية” لمانع خليفة سلطان بالرشيد السويدي بالشوط الثاني عشر للبكار المهجنات.

علي بن سرود: نجاح المهرجان دليل حرص على التراث

قال علي سعيد بن سرود المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن: ان مهرجان الهجن الختامي بالمرموم يعد الأغلى عالمياً، مؤكداً أن هذا التميز جاء بفضل إهتمام ودعم أصحاب السمو الشيوخ ودعم سموهم اللامحدود لسباقات الهجن وحرصهم على إستمراريتها والمضي قدماً بهذه الرياضة وتعزيز مكانتها لتتبوأ مكانة مرموقة بين الرياضات الشعبية الأخرى.

وثمن الرعاية الكريمة لمهرجان المرموم الختامي من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، مؤكداً على أن نادي دبي وعلى رأسه سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس النادي يولي “ختامي المرموم” كل إهتمام ليتواصل النجاح الذي ظل يحققه المهرجان عاماً بعد الآخر.

وأشاد علي سعيد بن سرود بالإهتمام الذي يوليه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي راعي المهرجان وأخيه سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي لسباقات الهجن إيماناً منهما بأهمية التمسك بالقيم الأصيلة والأخلاق الكريمة التي تحلى بها الآباء والأجداد من أجل المحافظة على الهوية الوطنية.

مشاركة قياسية للهجن في «المرموم»

شهدت نسخة 2013 هذا العام مشاركة قياسية للهجن حيث تعدى العدد 11 ألف مطية في 315 شوطاً خلال الفترتين الصباحية والمسائية على مدار 10 أيام، وتنافست الهجن في أيام المهرجان على مختلف الجوائز التي تعتبر الأغلى في سباقات الهجن على مستوى العالم حيث تنوعت بين جوائز نقدية تصل لمليون درهم ومئات السيارات وجوائز الرموز، وأعدت اللجنة المنظمة فعاليات مصاحبة لليوم الختامي للمهرجان.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق