يتيــم | سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم - فزاع

يتيــم

يتيـم فـاقد شـوفة امّـه من سـنين

وابوه مـات مْن القـهـر والتجـنّـي

ما شاف واحد منهم بْـنظرة العين

والحزن يهدم في الضلوع وْيبـنّـي

تـنزل دمـوعه من لحـون الـمغـنّـين

واهل اللحـون مْن السـعاده تغـنّـي

قالوا تمنّى ؟ قال ابا شوف الاثنين

كـانـه يفـيـد الـميّـتـيـــن التـمنّــي

يا كامل الأوصـاف ، يا نادر الزين

هذا شعـوري كل ما غبـت عنّـي

كيف آتقبّـل تعزية بُـعدك الشـين

وآشـوف عـذّالي تجـيـك وْتهـنّـي

دام الهجر والشـوق والحزن قاسيـن

لـيتـك علـينا يا حـبيـبي تـحـنّـي

يكفيك فـنّي عن فنون الـمحبّـين

كم مـرّه اسـتطربت والـفـن فـنّـي

كـنت آتـأنّى من فراقـك مـعي ليـن

طـوّلـت بفراقك ومـات الـتـأنّـي

وكان الخطا منّك ، مسامحك هالحين

وكان الخطا منّي ، وش تريد منّـي ؟

تصفح بالعنوان

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )