غزالة الوادي | سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم - فزاع

غزالة الوادي

من جـايع الوصـل .. للّي حبّها شـبعه

لا اطربني الشوق كيف اشبع من الطربه

حُـر الهـوى لو يلومه في الهـوى تِبعـه

ما شاف مخلابه اللي مدميٍ خِـربه

من حصّل اللي خذا قلبي وانا تَـبعه

قلبـي على دربـها ، وآنـا عـلى دربـه

غزالـة الـوادي اللي جـرّحـت سِـبعـه

من شرق قلب السبع تخـتال لا غربه

خذت من القلب ثلث الشـوق أو رُبـعـه

بالنظـره الواثقـه ، والـهرجه الــذربـه

والكـره .. مثل السحابه في شهر سبعه

ما تنـبت العشـب وَلاَ تسـقي التـربه

والـحب .. نهـرٍ مصـبّه فاض من نبـعه

شـوفه يكفّـيك يالظـميان عن شربه

والوصل .. مثل الشجاع الشهم في رَبعه

ما يرهـب السيف وَلاَ يرهب الحربـه

والهجر .. مثل الذليل اللي فشل طبعـه

من ذلّه .. الناس محدٍ يطمع فْـ قربه

تصفح بالعنوان

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )