فرساننا يواجهون التحدي في بطولة أوروبا للقدرة‎

Sat 14 September, 2013 | 11:37 am

انسحب الفارس سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي من المشاركة مع فرسان الإمارات بسبب الاصابة، قبل انطلاق بطولة أوروبا المفتوحة للقدرة والتي ستجري صباح اليوم برعاية «ميدان» ولمسافة 160 كيلو متراً مشتملة على 6 مراحل. ويشارك في البطولة 120 فارساً وفارسة يمثلون 24 دولة من مختلف القارات.

ويقود سموه فرساننا اليوم من خلال المتابعة والإرشاد والتوجيه.

ويمثل الإمارات كل من: الفارس الشيخ راشد بن دلموك ويمتطي الفرس «يمامة»، الفارس علي خلفان الجهوري ويمتطي الجواد «فاراك»، الفارس عبدالله غانم المري ويمتطي الجواد «فاونتي دي» ثم الفارس سعيد أحمد جابر ويمتطي الجواد «ريف بيتهوفن».

وتشهد البطولة مشاركة فرسان البحرين بقيادة الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وشقيقه الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.

وتمثل الفارسة الشهيرة فاليري كنافي لوحدها الفريق الأميركي. وسبق لها الفوز بلقب بطولة العالم للقدرة عامي 1994 و1998. ويتوقع أن يشكل الفريق الأسباني إلى جانب الفرنسي والتشيكي صاحب الأرض خطورة فائقة خاصة في ظل هطول الأمطار.

سجل حافل لفرساننا

يملك فرسان الإمارات سجلاً حافلاً ومشرفاً في تاريخ البطولة حيث سبق لهم الفوز 6 مرات بالميدالية الذهبية.

ونال فرساننا لقب ذهبية الفرق في عام 1999 بأسبانيا والبرتغال ثم ذهبية الفردي والفرق بإيطاليا 2001، وذهبية الفردي والفرق عام 2003 في إيرلندا، وكذلك ذهبية الفردي والفرق 2005 في فرنسا، وتواصلت الانجازات بالفوز بذهبية الفردي وحققها بن شفيا عام 2007 بالبرتغال فيما حصل الفارس الشيخ عبدالله فيصل القاسمي على الفضية في بطولة ايطاليا 2009 ثم حصل الفارس الجهوري على ذهبية البطولة السابقة في فرنسا 2011.

مسار السباق

تبلغ مسافة السباق 160 كيلو متراً مقسمة إلى 6 مراحل. وستكون الانطلاقة بالمرحلة الأولى لمسافة 31 كيلو متراً «اللون الأصفر»، تليها المرحلة الثانية لمسافة 25 كيلو متراً «اللون الأحمر»، وتبلغ مسافة المرحلة الثالثة 36 كيلو متراً «اللون الأزرق» فيما تبلغ مسافة المرحلة الرابعة 31 كيلو متراً «اللون الأصفر». وتبلغ مسافة المرحلة الخامسة 19 كيلو مترا «اللون الأخضر» فيما ستكون مسافة المرحلة السادسة والأخيرة 19 كيلو متراً اللون الأخضر». وتبلغ فترة الراحة خلال الثلاث مراحل الأولى 40 دقيقة لكل واحدة فيما تبلغ في المرحلتين الرابعة والخامسة 50 دقيقة لكل منهما.

حامل اللقب

يحمل الفارس علي الجهوري لقب البطولة السابقة والتي أقيمت يوم 15 سبتمبر 2011 في فرنسا. وسجل زمناً قدره 8.38.10 ساعات بمعدل سرعة بلغ 18.79 كيلو متراً. وتلته في المركز الثاني الفارسة الاسبانية ماريا الفاريز فيما جاء الفارس القطري جاسم المهندي في المركز الثالث.

العضب: فرساننا رقم صعب

أكد محمد العضب نائب مدير نادي دبي للفروسية مدير فريق الإمارات في البطولة أن مشاركة فرسان الإمارات تأتي من أجل الفوز وليس من قبيل التواجد الشرفي وذلك بأن فرساننا أصبحوا رقماً صعباً في كل البطولات العالمية.

وأضاف قائلاً في تصريح لـ «البيان الرياضي» إن المشاركة مواصلة لمشوار الانجازات المشرفة لفرساننا وآخرها الفوز الرائع الذي حققه فارس العرب بانتزاعه لقب بطولة العالم للقدرة لندن 2012 وقيادته لفرساننا بالفوز بذهبية الفرق أيضاً.

وقال العضب إن الامارات تملك خبرات فنية وإدارية وتدريبية إلى جانب المنشآت الحديثة وأفضل الفرسان في العالم ولذلك لابد من تميزهم وعكسهم لتطور الدولة في مجال الفروسية.

وأضاف قائلاً إن فرسان الإمارات أصبحوا محط أنظار أينما شاركوا ويستأثرون بالاهتمام الإعلامي العالمي.

وأشاد برعاية «ميدان» للحدث العالمي والذي يأتي من ضمن اهتماماتهم بإعلاء شأن الفروسية عالمياً في المقام الأول وفي سباقات القدرة بصفة خاصة.

فارس العرب ينال ذهبية البطولة 4 مرات

حقق فارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إنجازاً غير مسبوق في تاريخ بطولة أوروبا للقدرة، حيث نال الميدالية الذهبية 4 مرات من قبل، ويعد هذا إنجازاً تاريخياً لم يسبقه إليه فارس من قبل.

وكانت بداية سموه مع الذهب الأوروبي عام 1999 عندما قاد فريق فرسان الإمارات للفوز بالميدالية الذهبية للفرق لبطولة أوروبا في أسبانيا والبرتغال.

وكانت الميدالية الذهبية الثانية عام 2001 عندما قاد أيضاً فرسان الإمارات للفوز ببطولة الفرق في إيطاليا .

وواصل فارس العرب سجل إنجازاته، حيث توج بطلاً للفردي ونال الميدالية الذهبية في إيرلندا عام 2003 .

وتعتبر بطولة كومبين بفرنسا 2005، البطولة الرابعة التي يفوز بلقبها سموه.

فرسان الإمارات يظفرون باللقب 6 مرات

توج فرسان الإمارات بقيادة فارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بلقب بطولة أوروبا للقدرة للمرة السادسة بعدما نال الجهوري الفوز بالبطولة الماضية في فرنسا 2011.

وتؤكد هذه الإنجازات الباهرة المكانة العالية التي يتبوؤها فرساننا وتثبت جدارتهم وريادتهم في سباقات القدرة العالمية. وكانت البداية مع الذهب الأوروبي عام 1999 عندما قاد فارس العرب فرساننا للفوز بالميدالية الذهبية للفرق لبطولة أوروبا والتي أقيمت في اسبانيا والبرتغال «ايلفس ـ بادا جوس».

وشهد عام 2001 فوز فرساننا ببطولة الفرق في إيطاليا. وكانت البطولة من أروع البطولات وأفضلها تنظيماً وشهدت تألق فرسان الإمارات، حيث تمكن الفارس سمو الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم من انتزاع ذهبية الفردي، فيما نال شقيقه سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم لقب الميدالية الفضية.

وواصل الفارس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سجل إنجازاته الرائعة في البطولة الأوروبية، حيث توج بطلاً للفردي ونال الذهبية في إيرلندا عام 2003 ممتطياً صهوة الجواد «بروفوكاتيف» وجاء في المركز الثاني نجله سمو الشيخ راشد بن محمد آل مكتوم لينال الفضية، فيما حصل الفارس علي المهيري على المركز الثالث ونال الميدالية البرونزية.

اللقب الرابع في كومبين

كانت بطولة كومبين بفرنسا 2005، البطولة الرابعة التي يفوز سموه بلقبها، حيث قاد فريق فرسان الإمارات المكون من أنجاله الكرام سمو الشيخ حمدان بن محمد وسمو الشيخ أحمد بن محمد وسمو الشيخ ماجد بن محمد للفوز بذهبية الفرق ليضيف إنجازاً آخر إلى سلسلة انجازاته المشرفة في بطولات القدرة العالمية في مختلف الميادين لتصبح الإمارات رائدة في سباقات القدرة.

واضاف الفارس مبارك بن شفيا إنجازاً رائعاً عام 2007 تمثل في انتزاع لقب بطولة أوروبا للقدرة للفردي بعد منافسة شرسة مع نجوم أوروبا.

وحقق الفارس الشيخ عبدالله بن فيصل القاسمي الميدالية الفضية للفردي ببطولة أوروبا في ايطاليا 2009 والتي توجت بلقبها الفارسة الاسبانية ماريا الفاريز، ثم تواصلت الانجازات بفوز الجهوري ببطولة فرنسا 2011.

الجهوري واللقب

أكد الفارس علي الجهوري حامل لقب البطولة السابقة لـ «البيان الرياضي» أنه يسعى للاحتفال باللقب للمرة الثانية على التوالي بالرغم من مشاركة نخبة الفرسان في العالم.

وأضاف قائلاً إن المنافسة ستكون صعبة نظراً لعدم معرفته بمسار ومراحل السباق هذا إلى جانب التخوف من هطول الأمطار التي ستؤثر على أرضية السباق.

وأعلن الجهوري أن الفرس «يمامة» التي سيمتطيها الفارس الشيخ راشد بن دملوك تعتبر من أقوى الخيول المشاركة والمرشحة للفوز باللقب.

وعن ترشيحه للفوز قال بأنه سيكون حليفاً لفرسان الإمارات نظراً لخبراتهم وريادتهم.

افتتاح أنيق ومبسط

أقيم مساء أول من أمس افتتاح مبسط وأنيق لبطولة أوروبا للقدرة والتي تقام في جمهورية تشيكيا للمرة الأولى وبرعاية من «ميدان» وبمشاركة 24 دولة من مختلف قارات العالم وذلك باعتبار أن البطولة مفتوحة.

وبدأ الحفل بكلمة من رئيس الاتحاد التشيكي للفروسية رحب من خلالها بالمشاركين في البطولة .

وأضاف أن كل الامكانيات قد سخرت من أجل إنجاح الحدث الذي يسعدهم تنظيمه واستضافته. وشهد الحفل استعراضاً غنائياً تخلله الاعلان عن الدول المشاركة التي اعتلى ممثلوها المنصة الرئيسية لتحية الجميع وسط تشجيع الحضور.

وتقدم محمد العضب وفد الإمارات حاملاً علم الدولة إلى جانب فرساننا الذين استقبلوا بعاصفة مدوية من التصفيق.

واشتمل الحفل الأنيق على عروض بالليزر ثم استعراض قدمته فارسة تشيكية بتقديم العاب نارية ممتطية صهوة خيل.

وفي الختام تحدث جان بيير من الاتحاد الدولي للفروسية معرباً عن سعادته بالمشاركة الكبيرة من دول العالم .

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق