محمد بن راشد يشهد بحضور حمدان بن محمد حفل تخريج الدفعة السابعة عشرة من أمريكية دبي

Sun 11 May, 2014 | 8:01 pm

رعى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله حفل تخريج الدفعة السابعة عشرة من طلبة وطالبات الجامعة الأمريكية في دبي.

ولدى وصول صاحب السمو راعي الحفل إلى قاعة راشد في مركز دبي التجاري العالمي حيث مكان الاحتفال يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي عزفت الموسيقى بالسلامين الوطنيين لدولة الامارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

ثم ألقى معالي إلياس بوصعب نائب الرئيس التنفيذي في الجامعة الأمريكية كلمة في المناسبة أعرب فيها عن إعتزاز الجامعة رئاسة وإدارة وطلابا برعاية صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لمسيرة الجامعة منذ انطلاقها معتبرا أن قصة نجاح على غير صعيد وفي شتى المجالات إنما تعود لرؤية سموه ورأيه الحكيم الذي ألهم شعبه ومجتمعه ووضع مدينة دبي في مصاف كبريات مدن العالم.

وقال بوصعب مخاطبا صاحب السمو راعي الحفل.. ” ليس فقط كنت يا صاحب السمو ملهما لنا بل أنت من علمتنا كيف نواجه التحديات والصعوبات وعلمتنا أهمية أن نساعد الآخرين في أوقاتهم الصعبة ونحن نحاول من خلالها تخطي صعوباتنا .. لقد أتحت يا صاحب السمو فرصة التعليم لأكثر من أربعة ملايين طفل حول العالم من خلال برنامج ” دبي العطاء” .. هكذا يلهم القائد الحقيقي الأجيال الناشئة والواعدة ” .

السيد جوردون براون رئيس الوزراء البريطاني السابق والمتحدث الرسمي في الحفل أشاد خلال كلمته بمبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الوطنية والإنسانية خاصة في مجال التعليم.. مشيرا إلى ” دبي العطاء” التي تعنى بالأطفال المحرومين وتمنحهم حق التعليم حول العالم لاسيما في دول العالم الثالث وبارك للخريجين نجاحهم وتخرجهم وانتقالهم إلى حقبة جديدة في حياتهم ..

مؤكدا لهم أن المستقبل سيكون مشرقا بالنسبة إليهم خاصة أنهم تخرجوا في جامعة عالمية وفي بلد يتيح فرص التعليم والعمل لكل من يعيش على أرضه خاصة المواطنين من أبناء دولة الامارات وباقي المقيمين من مختلف جنسيات العالم.

وتحدث براون عن تجربته خلال الأزمة المالية العالمية حيث كان في موقع المسؤولية كرئيس وزراء المملكة المتحدة بالفترة بين عام 2007 و 2010 ونوه بدور الإقتصاد الرقمي والتكنولوجيا في نهضة الشعوب وتمكين الخريجين من مواكبة العصر في أعمالهم مشيرا إلى كفاءة الهيئة التدريسية في الجامعة الأمريكية في دبي وخريجيها الذين يشغلون مناصب مهمة ويديرون أعمالا خاصة إن في دولة الامارات أم في أوطانهم.

وشكر دولة الامارات رئيسا وحكومة وشعبا على ما توفره من أجواء آمنة وحرية تامة ومقومات عالمية من أجل التعليم وتنويعه وترسيخه في أوساط مجتمع الامارات بكل ألوانه وشرائحه.

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إعتلى منصة التكريم ووزع بيده الكريمة الشهادات والدرجات العلمية على أكثر من 450 طالبا وطالبة يمثلون ما يزيد على خمسين جنسية من أرجاء المعمورة متمنيا سموه للخريجين والخريجات تخطي كل التحديات التي قد تواجههم في مسيرتهم التعليمية والعملية بروح رياضية وبثقة بالنفس وإيمان بالله وبقدراتهم على الوصول إلى مبتغاهم وبناء مستقبل مشرق لهم ولأسرهم.

بعد ذلك تواصلت الكلمات إذ كان للخريجين كلمة ألقتها نيابة عنهم الطالبة مريم إشخنيان معترفة بفضل جامعتها عليها وزملائها كونها وفرت لهم أفضل تجربة تعلم ومنحتهم فرصا رائعة للمستقبل وعلمتهم كيف يكونون مجتمعا واحدا على الرغم من تنوعهم في الدين والثقافة واللغة وأخيرا هيأتهم بجميع المهارات اللازمة لمواجهة المرحلة المقبلة في حياتهم بعزم وأصرار وثقة بالنفس.

وقالت الطالبة المتفوقة ” أنا أدين بهذا الانجاز – التخريج والنجاح – إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آال مكتوم القائد العظيم والقدوة الملهمة لنا جميعا وأود أن أعرب عن عميق امتناني لمنحي منحة دراسية قبل أربعة أعوام لأنه من دون ذلك ما كنت موجودة هنا اليوم لأتحدث أمامكم يا صاحب السمو”.

وإختتم رئيس الجامعة الدكتور لانس دي ماسي الحفل بكلمة توجيهية للخريجين والخريجات قائلا لهم ” أذكركم بتفردكم وإمتلاككم كل الامكانات اللازمة لترك بصمة خاصة في هذا العالم مناشدتي هي أن يكون تفكيركم تحويليا إلى الأبد وأن تجسدوا الكلمات المنطوقة منذ قرون من قبل فرانشيسكو دي أسيزي .. حيث هناك خلاف قد نأتي بالوئام .. حيث هناك خطأ قد نأتي بالحقيقة .. حيث هناك شك قد نأتي بالايمان .. حيث هناك يأس قد نأتي بالأمل.

حضر الحفل سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء ومعالي حميد بن محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم وسعادة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي إلى جانب عدد من القيادات التربوية والتعليمية في الدولة وحشد من أولياء أمور الخريجين والخريجات والمدعوين.

وقد غادر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الاحتفال محاطا بالخريجين والخريجات الذين أعربوا وعبروا عن فرحتهم برعاية سموه لهم في يوم تخرجهم متمنين لسموه طول العمر ودوام السعادة والفرح.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق