يا موحد الدار | سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم - فزاع

يا موحد الدار

العذر يا بوي لو ماشلّني ساقي

الحزن ما طاقني والقلب ما طاقه

ياعيني ابكي وساعدها يا خفّاقي

ماهوب عيبٍ يفيض الدمع ف احداقه

يا مْوحّد الدار .. يا المتفرّد الراقي

والغيم حزنٍ جذب الاحساس برّاقه

أشوف كن النهار يحدّر احداقي

واشراقته ما تشابه أيّة اشراقه

وْمن يعذل القلب عن ضيقته لا ضاقي

إنسان مشكوك في مذهَبْه واخلاقه

يا حاكم الأرض و اوّل وآخر اشواقي

يفداك قلبٍ حزن فرقاك ما ذاقه

في غيابك الناس ماتت و انته الباقي

لانّك الغالي اللي يذبح فراقه

يبكيك من يغرس النخله على الساقي

يبكيك راعي الشداد وْراعي الناقه

والطيب و الجود و العِزّه و الاخلاقي

والأرض و ترابها و البحر و اعماقه

شيخٍ مقامه سكن ما بين الاعماقي

حتى الزمن من محبّينه وعشّاقه

تصفح بالعنوان

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )