حمدان بن محمد : إدراج الصكوك يؤكد نجاح استراتيجية دبي عاصمة للاقتصاد الإسلامي

Fri 12 September, 2014 | 10:00 am

 

أعلنت حكومة هونغ كونغ أنها ستدرج صكوكاً إسلامية بقيمة مليار دولار (3.68 مليارات درهم) في «ناسداك دبي»، وهو أول إصداراتها للصكوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في إطار برنامجها للسندات الحكومية.

 

وبهذه المناسبة، أعرب سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي المشرف العام على مبادرة تحويل دبي إلى عاصمة للاقتصاد الإسلامي العالمي، عن ترحيبه بهذه الخطوة، مؤكداً أنها تأتي متطابقة مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وداعمة لتوجيهات سموه بخصوص تحويل الإمارة إلى عاصمة الاقتصاد الإسلامي العالمي.

 

وقال سموه: إن اختيار دبي لإدراج أول صكوك إسلامية دولارية في العالم صادرة عن حكومة تحظى بالتصنيف الائتماني المتقدم AAA ما هو إلا برهان واضح على مدى الثقة التي تحظى بها دبي في الساحة الاقتصادية الدولية وفي أوساط المستثمرين العالميين، ودليل واضح على نجاح استراتيجيتنا لتحويل دبي إلى عاصمة للاقتصاد الإسلامي والتي نمضي في تحقيق أهدافها بخطى واثقة ورؤية واضحة للمستقبل.

 

ورحّب سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بنجاح حكومة هونغ كونغ في إتمام هذا الإصدار، وقال: إنه يأتي كشهادة ثقة في مستوى المصداقية الكبيرة التي تتمتع بها في الأوساط المالية العالمية، معرباً سموه عن أمله في أن يكون إدراج الصكوك في «ناسداك دبي» مقدمة لمزيد من التعاون بين الجانبين في تطوير المنتجات المالية العالمية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.

 

وقد قُوبلت الصكوك الصادرة عن حكومة هونغ كونغ بإقبال قوي من جانب المستثمرين، وذلك عقب جولة ترويجية شملت كلاً من دبي، وأبوظبي، والرياض، والدوحة، وكوالالمبور، وهونغ كونغ، وسنغافورة، ولندن، ونيويورك، إذ أثمرت الجولة الحصول على طلبات شراء ناهزت خمسة مليارات دولار.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق