حمدان بن محمد يدشن التشغيل الرسمي لترام دبي

Tue 11 November, 2014 | 8:40 pm

 

دشن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لامارة دبي بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد ال مكتوم نائب حاكم دبي التشغيل الرسمي لترام دبي الذي يبلغ طوله 10.6 كيلومترات يبدأ من منطقة المرسى وجميرا بيتش ريسيدنس مرورا بمدينة دبي للإعلام وقرية المعرفة وصولا إلى مرآب الترام بالقرب من أكاديمية شرطة دبي ويضم 11 محطة موزعة على مناطق الأنشطة والكثافات السكانية.

 

حضر الحفل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد ال مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد ال مكتوم وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية وسمو الشيخ حشر بن مكتوم ال مكتوم مدير دائرة اعلام دبي والشيخ سعيد بن مكتوم ال مكتوم وعدد من أصحاب المعالي والسعادة رؤساء ومديري الدوائر والمؤسسات الحكومية في دبي وحشد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والعربية والأجنبية .

 

وكان في استقبال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم لدى وصوله إلى موقع الحفل في مرآب ترام دبي في منطقة الصفوح ..سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات بدبي وعدد من المديرين التنفيذيين في الهيئة.

 

وتفقد سموه في بداية الاحتفال مركز التحكم في تشغيل الترام الذي يتم من خلاله التحكم الكامل بعملية التشغيل اليومي لخدمة الترام واستمع سموه الى شرح من سعادة مطر الطاير والمهندسين عن المركز الذي يضم شاشات كبيرة موصولة بأكثر من 800 كاميرا موزعة على عربات ومحطات الترام وعلى طول المسار وفي تقاطعات الطرق التي تتداخل فيها حركة الترام مع حركة المركبات ويتم من خلال المركز مراقبة حركة الترامات على طول الخط والتحكم في زمن التقاطر ومراقبة كاميرات الدائرة التلفزيونية المغلقة ومراقبة الإشارات الضوئية على مسار الترام كما يتم من خلاله التحكم بأنظمة الاتصال والمحولات الكهربائية وأنظمة التغذية الكهربائية بالعربات والمحط ات إلى جانب الاشراف على أنظمة السلامة مثل أنظمة الإطفاء والحريق وأنظمة التهوية والتكييف في المحطات والعربات والتأكد من سلامة الأبواب والمكابح والمحركات في كل ترام على حدة.

 

وتجول سموه ومرافقوه في أقسام المركز الذي يضم كوادر فنية عالية التأهيل تقوم بتطبيق القوانين والاجراءات الخاصة بالتشغيل الآمن للترام وإدارة الحالات الطارئة واتخاذ القرارات الصحيحة لتذليل العقبات ويتم من خلال المركز التواصل مع ركاب الترام من خلال أنظمة الاتصال داخل العربات وغرفة التحكم في حالات الطوارئ.

 

بعد ذلك انتقل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ومرافقوه إلى موقع الحفل والتقطت لسموه صورة تذكارية مع موظفي الهيئة ومهندسي الشركات المنفذة للمشروع الذين كان لهم دور بارز في إنجاز ترام دبي.

 

بدأ الحفل بالسلام الوطني بعدها شاهد سموه والحضور فيلما سلط الضوء على مستوى الحياة والرفاهية في دبي وتطور البنية التحتية والمرافق العمرانية لمدينة دبي التي باتت تصنف ضمن البنى التحتية المتميزة للمدن العالمية ودور ترام دبي في ربط منطقة الصفوح ودعم الأنشطة الاقتصادية والسياحية وتوفير وسيلة نقل مريحة وآمنه تخدم مختلف شرائح المجتمع من المواطنين والمقيمين والسياح .

 

بعد ذلك تم استعراض مزايا ومقومات ترام دبي بتقنية الهولوجرام عبر شاشة عملاقة بحجم 400 متر مربع حيث يعد أول مشروع ترام خارج اوروبا يعمل بنظام تغذية الكهرباء الأرضي على الخط كاملا دون الحاجة لأسلاك هوائية لإمداده بالطاقة الكهربائية .

 

بعدها وضع سموه بصمته إيذانا بتدشين خط سير ترام دبي ثم استقل سموه ومرافقوه عربة الترام التي انطلقت من المرآب مرورا بمحطتي الصفوح وقرية المعرفة وصولا لمحطة نخلة جميرا التي تم ربطها بمحطة /مونوريل نخلة جميرا/ بجسر مكيف للمشاة ..وكشف سموه عن نصب تذكاري وهو ساعة موسوعية تجسد إنجازات دبي صممها الفنان التشكيلي الإماراتي مطر بن لاحج ونتج العمل الفني عن تعاون مشترك بين هيئة الطرق والمواصلات وبراند دبي .

 

ثم قام سموه بوضع يده على جهاز ليلتقط أكبر صورة سيلفي مع أطفال موظفي الهيئة الذين استقبلوا سموه في الموقع وتم عرض الصورة على شاشة عملاقة.

 

واستقل سموه ومرافقوه الترام في جولة شملت محطات مدينة دبي للإعلام والميناء السياحي وأبراج المارينا واستمع سموه خلال الجولة لشرح من سعادة مطر الطاير وفريق العمل في الهيئة عن مكونات عربات الترام حيث يبلغ طول القطار الواحد للترام 44 مترا وتقدر سعة الترام الوا حد بحوالي 405 ركاب ويتميز بوجود عربة للدرجة الذهبية وعربتين للنساء والأطفال وأربع عربات للدرجة الفضية وتتميز التشطيبات الداخلية للعربات ب الفخامة والرفاهية حيث تم تزويد الترام بأحدث تقنيات وسائل بث وعرض المعلومات والمواد الترفيهية.

 

واطلع سموه على مكونات المحطة التي يبلغ طولها قرابة 44 مترا حيث يعد ترام دبي النظام الأول في العالم الذي يستخدم تقنية البوابات الآلية لمنصة محطة الركاب المتزامنة مع نظام فتح وغلق أبواب القطار وذلك لتوفير أكبر قدر من عوامل الراحة والسلامة والأمان للركاب والحفاظ على نظام التكييف للبيئة الداخلية للمحطات والعربات من التأثيرات المناخية الخارجية ..كما اطلع سموه على تصميم وتشطيبات المحطة وأنظمة التحصيل الالي للتذاكر وبوابات الدخول.

 

المحطة الأخيرة لجولة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم كانت محطة مرسي دبي التي ترتبط مع مترو دبي عبر محطة داماك العقارية وفي هذه المحطة أعطى سموه إشارة التشغيل الرسمي لترام دبي وودع سموه بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.

 

يشار الى ان الفنان التشكيلي الإماراتي مطر بن لاحج استوحى فكرة عمل الساعة الموسوعية من انجازات دبي التي بنيت في زمن يتحدى كل الصعوبات.

 

بنيت بتميز فكر قادتها وتركيزهم فيما يطلعون له .. فصارت الخطوات متتالية والإنجازات متوالية تبهر في كل يوم من يقرأ عنها .. فدبي مدينة تخطط .. تتقيد بالموعد.. تنجز بالزمن.

 

ومن هنا جاءت فكرة حوار المعدن مع مدينة لتتحدث عن الإنجاز .. ففيها يترجم الالتزام والابتكار والإبهار .. والمجسم هو عمل نحتي صقلت فكرة دبي المنجزة .. فيه من التراكيب ما تحدثك بتفاصيل دقيقة .. وفيها من الرموز ما تحكي قصة.

 

فالتراكيب هي خطوط تعبر عن مدى دقة التخطيط وملامستها للواقع وتحققها دونما توقف عند الصعوبات .. فجاءت متداخلة .. متناسقة ملتفة حول القصة التي تحكى من قلبها عن مدينة دبي التي تنافس العالم من مكانها ..

 

ومن ثم تدور هذه التراكيب في أفلاك منتظمة ومتوازنة تحاكي مدارات الكواكب ولا تتصادم في اتجاه .. في حركة هي انعكاس للرؤية السليمة والتوجه بعيد المدى .. مع تزامن كل الأطراف والمعنين لتحقيق الهدف وأعلى مما يمكن تخيله .. ومن ثم تأتي الدوائر في رمزية جميلة متناغمة مع صورة الوقت والساعة .. معلنة لمن يمر من هنا أننا ملتزمون وأننا نقدم ما نقول .. في أوقاتها .. في مواعيدها وفي جودتها ليتكامل العمل في صمت واتزان مكملا لأجندة هيئة الطرق والمواصلات ومتسلسلا في كل ما قدمته وستقدمه من انجازات هي صورة منعكسة لدبي وقائدها صاحب الرؤية الثاقبة.

 

جدير بالذكر ان ترام دبي يمتد لمسافة 14.6 كم على طول شارع الصفوح تم في المرحلة الأولى تنفيذ 10.6 كيلومترات منه تبدأ من منطقة المرسى وصولا إلى مرآب الترام بالقرب من أكاديمية شرطة دبي.

 

وتضم شبكة الترام 17 محطة للركاب تم في المرحلة الأولى تنفيذ 11 محطة موزعة على مناطق الأنشطة والكثافات السكانية على امتداد مسار الترام .. ويتألف الأسطول من 11 ترام في المرحلة الأولى يضاف لها قرابة 14 ترام في المرحلة الثانية ليصبح المجموع 25 تراما.

 

ويتكون كل قطار من 7 عربات بطول إجمالي 44 مترا وتستوعب 405 ركاب تم تخصيص عربة خاصة للدرجة الذهبية وعربتين للسيدات والأطفال و4 عربات للدرجة الفضية ..ويتوقع أن يستخدم الترام في المرحلة الأولي قرابة 27 ألف راكب في اليوم عند بداية التشغيل ثم يرتفع العدد ليصل إلى 66 ألف راكب يوميا في عام 2020.

 

ويرتبط ترام دبي مع مترو دبي في محطتين هما داماك العقارية وأبراج بحيرات جميرا وذلك لتحقيق التكامل بين وسائل المواصلات العامة وتسهيل الانتقال لقاطني وزائري منطقة المارينا وجميرا بيتش رزيدنس JBR ..كما سيلتقي ترام دبي مع القطار المعلق المونوريل لنخلة جميرا عند مدخل النخلة بشارع الصفوح وذلك لتسهيل حركة وانتقال الركاب بين المناطق التي يخدمها كلا المشروعين.

 

ويمتد مسار الترام بصورة رئيسة على مستوى الأرض بجانب شارع الصفوح كما يرتفع فوق جسور علوية في بعض المواقع بمنطقة مرسى دبي وذلك لضرورات البيئة العمرانية بالمنطقة.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق