حمدان بن محمد يلتقي المشاركين في “مجالس المستقبل” ويدعو إلى توحيد الجهود لمواجهة التحديات العالمية برؤية مستقبلية مبتكرة

Wed 12 November, 2014 | 4:27 pm

 

زار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي “مجالس المستقبل” التي عقدت في دبي اليوم بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”.

 

وتشكل مجالس المستقبل التي عقدت بالتعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي منصة مثالية للحوار وتبادل الآراء والإقتراحات المبتكرة حول تطوير القطاعات الحيوية المنبثقة من الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 بمشاركة نخبة قادة الفكر والخبراء والمتخصصين والأكاديمين والمسؤولين من دولة الإمارات والعالم.

 

وأكد سموه خلال مشاركته في جلسات “مجالس المستقبل” على أهمية توحيد الجهود لمعالجة التحديات التي تواجه العالم وفق إطار وفكر جديدين ما يحتم على الحكومات العمل برؤية مستقبلية ومنظومة مختلفة لاتخاذ القرارات في كافة القطاعات بما يخدم شعوبها في المقام الأول وحتى تبقى ضمن سباق التنافس الحضاري العالمي.

 

وأثنى سموه على فكرة تشكيل “مجالس المستقبل” داعيا المشاركين إلى الخروج بتوصيات ومخرجات بناءة تسهم في إيجاد حلول قائمة على الابتكار تقود إلى تحقيق السعادة والاستقرار والتنمية المستدامة في الإمارات والعالم لبناء غد أفضل للجميع.

 

وقال سموه “مجتمعنا منفتح على الثقافات والحضارات ولدينا تجارب مهمة نقدمها للعالم .. وبنفس الوقت نريد أن نتبادل المعرفة ونط لع على تجارب الاخرين ونستفيد من خبراتهم … نطمح للأعلى والأفضل ونتطلع لبناء مستقبل قائم على الإبتكار وعلى اسس علمية وعملية”.

 

وأكد سموه خلال حواره مع المشاركين على أن الحاجة أصبحت ملحة أكثر من أي وقت مضى لتوحيد الفكر العالمي وتضافر الجهود والطاقات للتغيير الإيجابي ووضع خطط عملية تمكننا من دخول المستقبل.

 

وقال سموه “هذه هي مهمتكم الأساسية وهذا هو الهدف من تنظيم مجالس المستقبل التي نطمح من خلالها إلى الانتقال إلى غد أفضل ومستقبل قائم على الابتكار والاستفادة من كافة الامكانيات المتاحة والتقنيات الحديثة”.

 

جدير بالذكر أن “مجالس المستقبل” التي تعقد في دولة الإمارات تهدف لبحث التحديات الحالية وإيجاد حلول مبتكرة وفق رؤية مستقبلية والخروج بتوصيات بناءة حول تطوير القطاعات الحيوية المرتبطة بحياة الناس في المجتمع.

 

وركزت جلسات “مجالس المستقبل” على مواضيع تم اختيارها بناء على أولويات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 تمثلت في الصحة والتعليم والإبتكار وريادة الأعمال والحكومات والمدن الذكية والنقل والفضاء حيث طرح المشاركون أفكارا مبتكرة للإرتقاء بها وفق رؤية مستقبلية واستعرضوا ما حققته الإمارات من إنجازات.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق