حمدان بن محمد يشهد مهرجان فارس الخليج ومكتوم بن حمدان يتوج الفائزين بمجسمي الثنايا في المرموم

Thu 20 November, 2014 | 10:08 am

 

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي سباقات الفترة المسائية لمهرجان فارس الخليج للهجن العربية الأصيلة، بميدان المرموم، والذي يقام احتفاءً بفوز سموه ببطولة العالم للقدرة التي أقيمت بفرنسا.

 

كما شهد السباق سمو الشيخ مكتوم بن حمدان بن راشد آل مكتوم راعي المهرجان، وقام بتتويج الفائزين بمجسمي فارس الخليج لفئة الثنايا وسط حضور كبير من عشاق ورواد هذه الرياضة التراثية الأصيلة.

 

وظفرت «جناح» لمحمد سالم الوهيبي، وعلى جناح السرعة، بالمجسم، بعد فوزها بالشوط الرئيس الأول المفتوح للثنايا الأبكار بكل جدارة، بعد أن قطعت مسافة الـ8 كيلومترات في زمن وقدره 12.46 دقيقة. وجاءت «مخلفة» لمحمد زايد المنصوري في المركز الثاني. أما المجسم الثاني الخاص بالثنايا الجعدان المفتوح، فكان من نصيب «مايخاف» لمنصور الصغير هزيم المنصوري مسجلاً زمناً وقدره 12.53 دقيقة، ثم جاء «متعب» لمحمد عامر محمد بن طويرش في المركز الثاني.

 

وانفرد «وافي» لأحمد سعيد بن دري الفلاحي بصدارة الشوط الثالث، منطلقاً بكل قوة نحو القمة، مسجلاً زمناً وقدره 12.47 دقيقة. أما الشوط الرابع فكان من نصيب «الشاهينية» لمحمد زايد المنصوري.

 

تصدرت «قيادة»، لخليفة عوض بالكليلة العامري، صدارة الشوط الرئيس الأول للثنايا الأبكار صبيحة ثالث أيام المهرجان، وتربعت على القمة وسجلت زمناً وقدره 9.15.5 دقائق، وحلت «الظبي» لمحمد زايد خلفان المنصوري في المركز الثاني، وفازت «سمحة» لراشد حمد سليمان بن جبرين في الشوط الثاني بكار مهجنات في زمن وقدره 9.22.0 دقائق، وحلت «انتفاضة» لمحمد زايد محمد المنصوري في المركز الثاني، وجاء الشوط الثالث الأكثر إثارة وقوة خاصة في الأمتار الأخيرة، حيث كانت المنافسة على أشدها بين «شاهين» لمبارك محمد سالمين العامري و«الشقي» لحمد سعيد جابر، فكان دخولها ثنائياً في زمن وقدره 9.27.4 دقائق.

 

أما الشوط الرابع فكان من نصيب «مداد» لحمد عبيد بن شلبود الخييلي وقطعت المسافة في 9.39.7 دقائق، أعقبه «مناور» لمحمد خليفة سعيد الجابري، وتألقت «لمحة» لمطر حمد بن فلاق الكتبي في الشوط الخامس بكار محليات، وتصدرت الشوط في زمن وقدره 9.25.6 دقائق، وحل «شواهين» لشعفور بن سلم بالزفنة العامري في المركز الثاني.

 

وحلت «شواهين» لأحمد سالم سعيد الخييلي في المركز الثاني، وكسب «راهية» لعبيد سالم عبيد بوظفيرة العامري الشوط العاشر في زمن وقدره 9.26.8 دقائق. وجاءت «هملولة» لعلي راشد عبد الهادي نشير المري في المركز الثاني، واستطاع «جبر» لناصر نخيرة محمد الشامسي الفوز بالشوط الحادي عشر «جعدان محليات» قاطعاً المسافة في 9.38.7 دقائق، وحل «شاهين» لغالب سعيد محمد المنصوري ثانياً.

 

أما «مسكت» لسهيل غريب راشد الكتبي فقد تمكن من الفوز بالشوط الثاني عشر في زمن وقدره 9.31.4 دقائق، وحل «السد» لأحمد سعيد بن حلوة ثانياً.

 

وانفرد «البترول» لحمد سليم بالأسود العامري بصدارة الشوط الثالث عشر بكار محليات في زمن وقدره 9.19 دقائق. وجاءت «الذيبة» لناصر سهيل محمد العفاري في المركز الثاني، وانتزعت «صوغة» لمنصور محمد بلويع الخييلي صدارة الشوط الرابع عشر «بكار مهجنات» في زمن وقدره 9.26.4 دقائق، وحلت «راهية» لعلي حمد علي بلخيار الشامسي في المركز الثاني.

 

كما انتزع «شاهين» لمانع خليفة بالرشيد السويدي الشوط الخامس عشر في زمن وقدره 9.24.4 دقائق، وحل «مياس» لمبار كعبدالله سويدان العامري في المركز الثاني , واختتم «مبلش» لعبد الهادي راشد عبد الهادي أشواط الفترة لاصباحية بالفوز في زمن وقدره 9.35.1 دقائق، أعقبه «رياض» لحمد عبد الهادي حمد المري في المركز الثاني.

 

وتصدر «سهم» لمبارك محمد زايد الخيارين الشوط السادس المخصص للأبكار المهجنات، قاطعاً المسافة في زمن وقدره 9.24.0 دقائق.

 

وجادت «كحيلة» لعلي حمودة علي الظاهري في المركز الثاني. كما انفرد «هملول» لعيسى علي سعيد دري المنصوري بصدارة الشوط السادس بكار مهجنات بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره 9.35.9 دقائق، وحل «مناور» لمكتوم إبراهيم سالم بالكور المزروعي في المركز الثاني. والتهم «الذيب»، لعلي ناصر علي الخييلي، الشوط الثامن «جعدان مهجنات» قاطعاً المسافة في زمن وقدره 9.34.9 دقائق، بينما جاء «منذر» لحمد غريب راشد الكتبي ثانياً. وكانت «زعفرانة» لعوض مظفر خموشة العامري على موعد مع الفوز بالشوط التاسع المخصص للأبكار المحليات، بعد أن قطعت مسافة الـ6 كيلومترات في زمن وقدره 9.21.6 دقائق

 

يختتم اليوم مهرجان فارس الخليج لسباقات الهجن، الذي انطلق يوم الاثنين الماضي برعاية كريمة من سمو الشيخ مكتوم بن حمدان بن راشد آل مكتوم، ابتهاجاً بمناسبة الفوز الكبير الذي حققه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، بفوزه بمونديال القدرة بفرنسا.

 

ويشهد اليوم الختامي سباق العمالقة من نخب الأصايل لفئتي الحول والزمول لأبناء القبائل على مدى 30 شوطاً، منها 16 في الفترة الصباحية، 8 حول و8 زمول لمسافة 6 كيلومترات، و14 شوطاً في الفترة المسائية، 9 حول و5 زمول لمسافة 8 كيلومترات، ويتصدرها شوطان رئيسيان، الأول حول مفتوح والثاني زمول مفتوح، ويحصل الفائزان على سيارتي لكزس ومجسمي فارس الخليج، ويحصل كل الفائزين الأوائل في الفترتين الصباحية والمسائية على سيارات.

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق