برعاية حمدان بن محمد : ختام بهيج لـ«دولية الأهلي» الرابعة للكاراتيه

Mon 2 February, 2015 | 5:15 am

 

اختتمت، مساء أمس، منافسات بطولة النادي الأهلي الدولية المفتوحة الرابعة للكاراتيه التي أقيمت منذ الخميس الماضي برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، في الصالة الحمراء بدبي بمشاركة 1280 لاعبا ولاعبة مثلوا أكثر من 98 منتخبا وفريقا من 50 دولة من مختلف قارات العالم، حيث ساد الابتهاج والفرح أجواء لحظات الختام بصعود الأبطال إلى منصة التتويج وسط تصفيق الحضور من مسؤولين وجماهير.

 

وبدأت المنتخبات والفرق المشاركة في النسخة الرابعة من بطولة النادي الأهلي الدولية المفتوحة للكاراتيه، بمغادرة دبي فعلاً، على أن تتواصل مغادرة بقية المشاركين اليوم، وعلى أمل اللقاء مجددا في النسخة الخامسة من البطولة العام المقبل.

 

الخلاصة النهائية

وبإسدال الستار على واحدة من أهم بطولات الكاراتيه من حيث العدد والنوعية، فإن الخلاصة النهائية التي بالإمكان الخروج بها بعد 4 أيام من اللعب الحماسي والإثارة والقوة والندية، هو أن غالبية نجوم اللعبة في العالم، أبدوا إصرارهم على العودة من جديد إلى دانة الدنيا، للمشاركة في النسخة الخامسة للبطولة التي يقيمها سنويا واحد من أهم أندية المدينة الشهيرة، دبي.

 

علامة فارقة

وشكل الحضور الكبير من رموز الكاراتيه محليا وخارجيا، علامة فارقة في سجل النسخة الرابعة من دولية الأهلي، ما يشير وبوضوح إلى تنامي سمعة البطولة وبلوغها عتبة الاحتراف الدولي قريبا، لا سيما وأن تحقيق هذه الغاية يمنح البطولة الأهلاوية زخما أكبر ويخرجها من نطاق المحلية إلى أفق العالمية.

 

المتابع المنصف

وكما أن الإشارة إلى الإيجابيات تبدو أمرا مستحسنا وواجبا على المتابع المنصف لأحداث البطولة ليس في نسختها الرابعة فحسب، بل منذ ولادتها الأولى في العام 2012، فإن الواجب يحتم علينا كمتابعين ضرورة الإشارة تصريحا ..

 

وليس تلميحا إلى حقيقة أن النسخة الرابعة قد شهدت بروز العديد من السلبيات التنظيمية التي اعترف بها أكثر من عضو فاعل في اللجنة العليا، ما يحتم ضرورة تلافي تكرار تلك السلبيات ومعالجتها قبل النسخة القادمة 2016، على الأقل وفقا للمقولة الشهيرة «أهل مكة أدرى بشعابها»، والأهلاوية وتحديدا اللجنة المنظمة للبطولة، أدرى بتلك الشعاب!

 

قوة المنافسة

ونظرا لقوة المنافسة بين النجوم المشاركين، لم تتوضح صورة الحسم على الألقاب المختلفة للبطولة، إلا في اللحظات الأخيرة من الحدث، ما يشير وبقوة إلى أن اللاعبين واللاعبات المشاركين في البطولة، سعوا وبإصرار إلى عدم التفريط بالميداليات والألقاب، ما جعل الإثارة والندية والحماس عناوين شبه دائمة للكثير من مباريات النسخة الرابعة لدولية الأهلي للكاراتيه.

 

صعيد المنافسات

وعلى صعيد المنافسات وفي ختام اليوم الثالث للبطولة، أحرز حسين أحمد لاعب فريق الأهلي المصري المركز الأول في «الكاتا» فردي الشباب، وحل في المركز الثاني وسام ولاء من فريق الأهلي الإماراتي، وفي المركز الثالث علي البناي من الشباب الكويتي، وفي المركز الثالث مكرر إبراهيم أيمن من فريق الأهلي الإماراتي.

 

فردي الآنسات

وفي «الكوميتيه» فردي الآنسات الشباب فوق 59 كغم، فازت بالمركز الأول هدى مشرف من فريق الرواد المصري، وفي المركز الثاني سليينا استامير من شوكاي الألماني، وفي المركز الثالث ناستاجا كرمبي من جنوب أفريقيا، وفي المركز الثالث مكرر زهنيل ابكين من الاتحاد الكازاخستاني، وفي «الكوميتيه» فردي الآنسات الشباب تحت 59 كغم.

 

فازت بالمركز الأول مايا جاد من فريق الأهلي المصري، وفي المركز الثاني إيمان خالد من فريق الأهلي الإماراتي، وفي المركز الثالث دافيين جادوني من سيينا الإيطالي، وفي المركز الثالث مكرر نيروز يوسف من فريق الرواد المصري.

 

فردي الشباب

وفي «الكوميتيه» فردي ذكور شباب فوق 76 كغم، فاز بالمركز الأول علي ياقوت من فريق رأس التنورة السعودي، وفي المركز الثاني باتريسيو كوسيوتي من سيينا الإيطالي، وفي المركزين الثالث والثالث مكرر طارق حمدي وطاهر عبدالرحمن من الجبيل السعودي.

 

وفي «الكوميتيه» فردي الشباب تحت 61 كغم، فاز بالمركز الأول شهاب يوسف من فريق الرواد المصري، وفي المركز الثاني سادريدين شيماتوف من الاتحاد الأوزباكستاني، وفي المركز الثالث الماس ايبيك من الاتحاد الكازاخستاني، وفي المركز الثالث مكرر سيف الدين سيمنوف من الاتحاد الأوزباكستاني.

 

تحت 68

في «الكوميتيه» فردي الذكور الشباب تحت 68 كغم، فاز بالمركز الأول علي بدوي فريق الأهلي الإماراتي، وفي المركزين الثاني والثالث عمر حجازي وكريم السيد من فريق الرواد المصري، وفي المركز الثالث مكرر عبدالله عبد الأمير من فريق الميناء العراقي.

 

وفي «الكوميتيه» فردي الذكور الشباب تحت 76، فاز بالمركز الأول احمد رجب من فريق الاتحاد السعودي، وفي المركز الثاني محمد رشوان حسين من فريق الأهلي المصري، وفي المركزين الثالث والثالث مكرر محمد عمر وكريم الوسيف من فريق الرواد المصري.

 

الإمارات تحدد مسار انتخابات الاتحاد الآسيوي للكاراتيه

شهد اليومان الماضيان، تحركات غاية في الأهمية قادها أبناء الإمارات ممثلين برجال اتحاد التايكواندو والكاراتيه برئاسة اللواء ناصر عبدالرزاق الرزوقي، لتحديد مسار اتجاه انتخابات الاتحاد الآسيوي للكاراتيه المقرر لها في نوفمبر المقبل باليابان على هامش بطولة العالم.

 

وعُقدت في دبي مؤخرا لقاءت مهمة على هامش بطولة النادي الأهلي الدولية المفتوحــة الرابعة للكاراتيه التي أسدل الستار على منافساتها مساء أمس في الصالة الحمراء بدبي، بهدف توحيد المواقف قبل العملية الديمقراطية للانتخابات الآسيوية التي يتوقع لها الكثيرون أن تكون حامية، ما يحتم على الكتلة العربية التحرك المبكر لاستثمار الكثير من عوامل القوة التي برزت في الفترة الأخيرة، وتحديداً منذ بطولة العالم في ألمانيا نوفمبر الماضي.

 

«كاريزما» قيادية

ونظرا لما يتمتع به من «كاريزما» قيادية واضحة جدا، فإن اللواء ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للتايكواندو والكاراتيه نائب رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه، تولى قيادة وإدارة تلك التحركات واللقاءات، مستثمرا وجود الإسباني أنطونيو سبينوس رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه في دبي مع نوابه من أفريقيا وآسيا، ورؤساء الاتحادات العربية والآسيوية.

 

المتابع الفطن

ورغم أنه لم يرشح شيء رسمي عن تلك التحركات ومن تلك اللقاءات الهامة، إلا أنه لا يمكن أن يغيب عن المتابع الفطن حقيقة أن خيوط اللعبة الانتخابية للدورة الجديدة للاتحاد الآسيوي للكاراتيه، قد تم ترتيبها فعليا في دبي وبأصابع أبناء الإمارات التي بات ثقلها واضحا جدا على الصعيدين الآسيوي والدولي نتيجة الوجود الفاعل وليس الشكلي للواء الرزوقي على كرسي نائب رئيس الاتحاد الدولي.

 

ترتيب و«تربيط»

كما أن من بين الأمور التي ليس بإمكان المتابع الفطن التغافل عنها أو استبعادها من دائرة «الترتيب» و«التربيط»، هو أن حصة أبناء الإمارات تبدو محظوظة باحتلال واحد من 3 مناصب في الدورة القادمة للاتحاد الآسيوي للكاراتيه، إما الرئاسة أو الأمانة العامة أو نائب الرئيس، ما يعني استمرار التواجد الإماراتي في التشكيلة الجديدة للاتحاد القاري مهما كانت نتائج اللعبة الانتخابية.

 

وهذا هو الإنجاز الإداري الحقيقي في المجال الرياضي على صعيد الاستثمار الأمثل للمنصب الخارجي في خدمة المصلحة العامة للحركة الرياضية والشبابية في الإمارات.

 

آنسات الأهلي تتألقن في الفردي

فرضت نجمات فريق النادي الأهلي للكاراتيه تألقهن اللافت على منافسات «الكوميتيه» فردي الآنسات الشباب تحت 53 كغم في ختام اليوم الثالث للبطولة الدولية المفتوحة الرابعة التي أسدل الستار على منافستها في وقت متأخر من مساء امس في الصالة الحمراء بدبي، بفوز إسراء نبيل بالمركز الأول، فيما حلت زميلتها تسنيم هيثم في المركز الثالث مكرر خلف نجمتي فريق الأهلي المصري ندى محمد عثمان ومريم صلاح.

 

حضور جماهيري غير مسبوق

سجلت النسخة الرابعة من بطولة النادي الأهلي الدولية المفتوحة للكاراتيه التي أسدل الستار على أحداثها المثيرة في وقت متأخر من مساء أمس في الصالة الحمراء بدبي، حضورا جماهيريا عده الكثير من المتابعين لشؤون البطولة، غير مسبوق في أي من النسخ السابقة للحدث العالمي، حيث تواجد الآلاف في الصالة الحمراء سواء كانوا أفرادا أو عوائل من ذوي اللاعبين أو من أنصار وعشاق لعبة الكاراتيه في الإمارات.

 

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق