محمد بن راشد بحضور حمدان بن محمد يلتقي وفد مجلس شباب الأعمال في المنطقة الشرقية بالسعودية

Tue 17 March, 2015 | 5:28 pm

 

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله في قاعة الشيخ سعيد في مركز دبي التجاري العالمي قبل ظهر اليوم وفد مجلس شباب الأعمال في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية الشقيقة الذين يزورون الدولة حاليا للإطلاع على بعض المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي ينفذها رجال الأعمال الشباب في دولة الإمارات في مختلف القطاعات والاستفادة من هذه التجربة الناجحة التي اعتبروها مثالا يحتذى لشباب دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والشباب العربي عموما.

 

ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي بالشباب السعوديين في بلدهم دولة الإمارات وبين نظرائهم الشباب مؤكدا سموه أن الأبواب مفتوحة لهم في أي وقت يريدون التعرف الى تفاصيل تجربة الدولة الناجحة في مجال دعم الشباب وتنمية مشاريعهم الصغيرة والمتوسطة والاستفادة من هذه التجربة وتطبيقها في مشاريعهم المستقبلية حتى يحققوا النجاح في أعمالهم ويتحولوا مستقبلا الى رجال أعمال ومستثمرين كبارا ليس على مستوى المملكة بل على مستوى المنطقة ككل.

 

وشدد سموه خلال نصائحه الأبوية للشباب السعودي المقبل على تأسيس شركات أو مصانع صغيرة أو متوسطة على ان تكون لديهم الطاقة الإيجابية البناءة كي يوظفونها في تحقيق أهدافهم الشخصية والوطنية ودعم هذه الطاقة بالعزيمة والإصرار والمثابرة وعدم الإستسلام للكسل واليأس والإحباط الذي قد يدمر طموحاتهم وأحلامهم.

 

وقال سموه مخاطبا محدثيه من الشباب السعودي ” أنتم لديكم دولة تدعمكم ولديكم الرغبة في هذا العمل وما عليكم إلا الاستفادة من تجارب الآخرين خاصة تجربة شبابنا الذين باتوا الآن في معظمهم من رجال الأعمال بفضل دعمنا لهم كقيادة وحكومة ومؤسسات وطنية وعليكم معشر الشباب مواجهة التحدي بالتحدي لأننا في دولة الإمارات نفتش عن التحديات ونواجهها بالتحدي حتى نصل الى مبتغانا ونحقق إنجازاتنا التي غدت ماثلة لكل مواطن ومقيم وزائر لبلادنا .. فنحن نعشق التحدي لانه بالنسبة لنا فرصة للنجاح والتفوق الذي نتوق إليه لتظل دولتنا في المراكز الأولى من بين الدول المتقدمة وتواصل المسير بثبات وصولا الى الرقم واحد الذي أعشقه وشعبي”.

 

وأعرب سموه عن سعادته بلقاء هذه النخبة من الشباب السعودي مؤكدا لهم أن جميع الجهات المعنية في الدولة ستوفر لهم كل أشكال المساعدة وتقديم المشورة والخبرة والنصائح حتى ينجحوا في أعمالهم ويبنون مستقبلهم..

 

وطالبهم سموه بتشكيل فرق عمل قوية وذات خبرة حتى يتسنى لهم تحقيق الإنجاز المطلوب.. وقال سموه ” أنا صحيح أوجه وأرسم وأضع الرؤية وأتابع لكن بدون فرق العمل التي تعمل معي لا يمكن أن أنجز ما تم إنجازه حتى الآن من مشاريع إنمائية وتنموية طالت كافة قطاعات الاقتصاد والسياحة والثقافة والتعليم والمعلوماتية والنقل والإتصالات وغيرها من القطاعات “.

 

وأردف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قائلا ” أنا أحب لكم ولكل الشباب العربي الخير والحياة السعيدة والمستقرة وأنصحكم بأن تكونوا سعداء ومتفائلين منذ استيقاظكم من نومكم ويعجبني الذي يلتزم بعمله ويحترمه ويحبه فهذا في نظري هو الذي ينجح ويعمل المستحيل رغم أن هذه الكلمة لا مكان لها في قاموسي ودولة الإمارات لأن من وضعها أو قالها لا يعرف طعم النجاح والتفوق فأنتم بصبركم وإصراركم تصنعون الممكن وغير الممكن ففي هذه الحياة كل شي فيها ممكن ولا شيء فيها يمكن أن يكون”.

 

من جهتهم أعرب الشباب السعودي من رجال الأعمال الشباب عن اعتزازهم بلقاء صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والإستماع الى نصائحه وتوجيهاته الأبوية التي تنم عن عقل ورؤية حكيمة لزعيم عربي يتمتع بالحكمة والديناميكية وحب وطنه وشعبه وغيرته القومية على الشباب العربي الذي أوضح سموه خلال حواره وتوجيهاته لهم انه حريص على مستقبل الشباب وحريص على ان تعم مشاريع التنمية والبناء في انحاء الوطن العربي حتى تخلق فرص العمل لهؤلاء الشباب الذين لديهم الطاقات والمواهب والرغبة في بناء مستقبل واعد لهم ولأسرهم ولكن ينقصهم من يدعمهم ويوجههم ويأخذ بأيديهم نحو زمام المبادرة والانطلاق.

 

حضر اللقاء معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وسعادة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق