حمدان بن محمد يتوج أبطال مهرجان المرموم للهجن في سباقات اليوم الأخير

Tue 14 April, 2015 | 5:00 am

 

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي سباقات اليوم الأخير من مهرجان المرموم التراثي لسباقات الهجن العربية الأصيلة للعام 2015، الذي امتد بصفة يومية على مدى الأسبوعين الماضيين، وسط مشاركة كبيرة من هجن أصحاب السمو الشيوخ وأبناء القبائل، وتحت إشراف وتنظيم نادي دبي لسباقات الهجن، كما شهد سباق أمس الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، والشيخ مكتوم بن حمدان بن راشد آل مكتوم، والشيخ زايد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، والشيخ المر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، والشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان.

 

وعقب نهاية السباقات قام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بتتويج أبطال سباقات مسك الختام في المنصة الرئيسية لنادي دبي لسباقات الهجن بالمرموم.

 

وكانت جميع سباقات مهرجان ختامي المرموم قد جرت وسط حضور جماهيري كبير، وحظيت سباقات اليوم الأخير بالحضور الجماهيري الأكبر في مسيرة ختامي المرموم، وحصل “معزم” لهجن العاصفة، على شداد الزمول المحليات وفرض هيمنته وقوته مسجلاً 3 .58 .12 دقيقة، فيما دافعت “الراعبية” بقوة فائقة لتهدي هجن الرئاسة خنجر الحول المحليات، وظفرت بالناموس وخطفت الأضواء في 7 .26 .12 دقيقة.

 

وتولى “منصف” لهجن الرئاسة، ريادة العمالقة الكبار بخطفه لسيف الإمارات للزمول المفتوح، مستخدماً طاقته الإضافية، ورجح كفة فوزه بالمليون درهم وسيارة “رنج روفر”، بعد أن حسم المسافة في 4 .58 .12 دقيقة.

 

وأسدل الستار على مهرجان ختامي المرموم 2015 بإثارة كبيرة، حينما طارت “ضوء” لهجن العاصفة، محلقة بسيف الإمارات للحول المفتوح، كما هيمنت على مبلغ مالي وقدره مليون درهم، إضافة إلى سيارة مرسيدس، وحصلت “ضوء” على الفوز قاطعة 8 كلم في 0 .17 .12 دقيقة، محققة أفضل توقيت، بعد صراع كبير مع صاحبي المركزين الثاني والثالث.

 

وكانت نتائج السباقات قد أسفرت عن حصول “مصيح” لهجن الرئاسة بالمركز الثاني في الشوط الأول للزمول محليات، عندما حل خلف “معزم” الحائز للعاصفة عل شداد الزمول محليات ونصف المليون درهم، واحتل “عالي” للشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان المركز الثالث في الشوط الأول.

 

وأحرزت “الوجبة” لهجن الشحانية المركز الثاني في الشوط الثاني الذي توجت بلقبه “الراعبية” الحائزة خنجر الحول المحليات، ونالت “الوجبة” أيضاً لهجن الشحانية في المركز الثالث.

 

ونال “همام” لهجن العاصفة المركز الثاني في الشوط الثالث للزمول مفتوح، الذي حاز لقبه “منصف” لهجن الرئاسة، والذي حصد إلى جانب الخنجر مليون درهم، زائداً سيارة رانج روفر، واحتل “الزعيم” المركز الثالث لهجن الرئاسة.
وفي الشوط الرابع احتلت “ضوء” لهجن العاصفة المركز الأول للحول مفتوح، وكان المركز الثاني من نصيب هجن “الرئاسة” عن طريق “كسيورة” التي قطعت المسافة المقررة في زمن قدره 2 .17 .12 دقيقة، والتي تأخرت عن “ضوء” بفارق جزأين من الثانية فقط، وأحرزت “الداوودية” لهجن الشحانية المركز الثالث في زمن قدره 7 .17 .12 دقيقة متأخرة عن ضوء بفارق 7 أجزاء من الثانية، وعن “كسيورة” صاحبة المركز الثاني بفارق 5 أجزاء من الثانية، ويعد هذا الشوط من أكثر أشواط سباقات المرموم إثارة.

 

وقال سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي سباقات الهجن في المرموم لوسائل الإعلام أمس: مبروك للجميع بعدما توزعت الرموز وصعدت مختلف الشعارات الرئيسية إلى منصة التتويج، خصوصاً أن السباقات حسمت بأجزاء من الثانية، وكلنا واحد وفي كل الأوقات نحن واحد، وأكد سموه أن السباقات كانت متميزة وقوية ورائعة من كل النواحي، وأشاد سموه بالمشاركة الكبيرة في سباقات مهرجان ختامي المرموم2015  من قبل أبناء القبائل وأصحاب السمو الشيوخ في الدولة، وفي دول مجلس التعاون الخليجي، مؤكداً أن المنافسة اتسمت بالقوة في كل أيام المهرجان الختامي، وردد حمدان سعيد جابر وراء سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد عبارة “الناموس لقناة ياس”.

 

سيرت جماهير الهجن في ميدان المرموم أمس، مسيرة حاشدة خلف ضوء لهجن العاصفة التي اعتزلت السباقات أمس، وكانت جماهير هجن العاصفة قد اقتحمت المضمار وعانقت “ضوء” في مشهد مهيب ومعبر، خاصة بعد أن أضاءت سماء مضمار المرموم بأفضل توقيت في أكثر السباقات ندية وإثارة، وهو سباق الشوط الرابع للحول مفتوح.

 

رفع علي سعيد بن سرود المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وحكام الإمارات بمناسبة انتهاء مهرجان ختامي المرموم لسباقات الهجن العربية الأصيلة، وشكر القيادة الرشيدة على الدعم اللامحدود لرياضة سباقات الهجن العربية الأصيلة في الدولة.
كما تقدم بن سرود بالتهاني والتبريكات إلى أصحاب الشعارات الفائزة في اليوم الختامي، وهي شعار العاصفة والرئاسة، وأيضاً شعارات أبناء القبائل، مشيداً بالمشاركة الكبيرة من أبناء القبائل التي أضفت روح المنافسة في كل الأشواط على مدار أيام المهرجان.

 

توجه عبدالله الفلاسي مدير إدارة التسويق والإعلام في نادي دبي لسباقات الهجن، بالشكر والتقدير والعرفان، وبأحر التهاني والتبريكات إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، على رعايته الكريمة لسباقات الهجن في تحفة الميادين بالمرموم، وهنأ سموه بالإنجازات الكبيرة التي حصدتها هجن المرموم في مختلف السباقات، وتوجه بالتهاني والتبريكات إلى هجن “الرئاسة” بمناسبة الإنجازات والرموز التي حصدتها في سباقات المرموم، كما هنأ هجن “الشحانية” أيضاً.

 

وحرص الفلاسي على توجيه الشكر باسم نادي دبي لسباقات الهجن إلى الشركات الراعية لمهرجان ختامي المرموم 2015، وهي إعمار العقارية الراعي البلاتيني، والفطيم للسيارات الراعي البلاتيني، والطاير للسيارات الراعي الذهبي، والفوعة للتمور، والجزيرة للأبحاث كرعاة فرعيين.

 

أهدت “حربة” مالكها حمدان سعيد سيف الحول المفتوح لأبناء القبائل ومبلغ مليوني درهم ضمن سباقات الفترة الصباحية في اليوم الأخير لختامي مهرجان المرموم التراثي للهجن العربية الأصيلة لعام 2015، ودخلت “حربة” قائمة الأسماء العملاقة واللامعة مؤكدة إنها نجمة من الطراز الأول بعد أن حسمت مسافة 8 كلم في 7 .27 .12 دقيقة وهذه الانتصارات التي حققتها حربة ليست جديدة أو غريبة عليها كونها صاحبة إنجازات سابقة حققتها، فقد سبق لها الفوز بثلاثة سيوف وكأسين وعدد من السيارات إضافة إلى الجوائز النقدية، وحلت “دينا” لمحمد زايد محمد المنصوري وصيفة للشوط ثم “سلابة” لسالم راشد حمد بن غدير في المركز الثالث.

 

وفي شوط ساد فيه منطق القوة والتحدي تولي “شمشون” الذي تؤول ملكيته إلى ناصر عبدالله أحمد عبدالله المسند، حسم سيف الزمول المفتوح ومبلغ مليون درهم وقطع المسافة في 4 .58 .12 دقيقة، وجاء “الصير” لسعيد راشد حمد بن غدير في المركز الثاني وكان من المفترض أن تكون صدارة هذا الشوط بالتحديد من نصيب “الصير” المملوك لسعيد راشد حمد بن غدير، ولكن “الصير” توقف فجأة في الأمتار الأخيرة لحظة اقترابه من خط النهاية حيث أدار وجهه صوب السياح لينقض شمشون على المركز الأول واحتل “وضاح” لسعيد راشد حمد بن غدير المركز الثالث.
أما خنجر الحول المحليات فقد ذهب برفقة راشد محمد راشد بن غدير الكتبي، بعد المجهود الكبير الذي قدمته “أريام” في ساحة الميدان، وتمكنت من الفوز في 9 .21 .12 دقيقة (التوقيت الأفضل)، وجاءت “الشاهينية” لمحمد زايد خلفان المنصوري ثانية ثم “أثير” لراشد محمد راشد بن غدير في المركز الثالث

 

وآخر رموز الفترة الصباحية لمهرجان ختامي المرموم 2015 فقد ذهب عن جدارة واستحقاق أيضاً إلى حمدان سعيد جابر بفوز “الذيب” حينما أهدى مالكه شداد الزمول المحليات وحارب بقوة ليكسب الجولة في 2 .16 .13 دقيقة، وحل “مشاغب” لراشد محمد راشد بن غدير في المركز الثاني ثم “سلهود” لسلطان سيف معضد في المركز الثالث.

 

وفي الشوط الخامس لمسافة 8 كلم حققت “شاهين” لحمد نهيان العامري صدارة الشوط “للحول المحليات” في زمن قدره 4 .51 .12 دقيقة، وجاءت “هوايل” لبخيت حمد مقارح المري وصيفة ثم “جبارة” لسالم غافل الجحافي في المركز الثالث.

 

وفي الشوط السادس تصدرت “أسباب” لمانع خليفة السويدي الشوط “للحول المهجنات” في زمن قدره 5 .05 .13 دقيقة ثم جاءت “جمايل” لعلي حمد راشد المقارح في المركز الثاني ثم “قطنة” لعبدالله محسن راشد الشهواني في المركز الثالث.
من جانب آخر أعلن حمدان سعيد جبر اعتزال “حربة” عقب نهاية مشاركتها في الشوط الثالث وفوزها بسيف الإمارات أمس، وجاء اعتزال “حربة” بعد سلسلة من الإنجازات وآخرها سيف الإمارات لأبناء القبائل أمس وجاء اعتزال حربة وهي في أوج عطائها وهي تعتلي منصة التتويج.

 

أسفرت نتائج أشواط القدرة التي جرت في الفترة الصباحية عن فوز “حضور” لهجن “الشحانية” بصدارة الشوط الأول للقدرة “للحول المفتوح” بعد أن قطعت مسافة الـ11 كلم في زمن 7 .39 .17 دقيقة وجاءت “الكايدة” لهجن الرئاسة ثانية ثم “الدوحة” للشحانية في المركز الثالث.

 

وظفرت “الفهدة” لسليمان حمد بن جبرين بصدارة الشوط الثاني “للحول المفتوح” في زمن 2 .06 .18 دقيقة ثم جاءت “غيور” لسعيد محمد زايد الخيارين وصيفة و”العنود” لعبدالله سعيد بالأسود المري في المركز الثالث.

 

وأحرز “مشاغب” لهجن العاصفة صدارة الشوط الثالث “للزمول المفتوح” في زمن قدره 2 .36 .18 دقيقة وجاء “البترول” للشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان ثانياً ثم “مولع” لهجن العاصفة في المركز الثالث وفاز “بيضان” لمحسن راشد انديلة بالشوط الرابع للقدرة “للزمول المفتوح” في زمن قدره 6 .13 .19 دقيقة وجاء “الوضيحي” لعلي سعيد سالم الكتبي ثانياً ثم “مخلص” لراشد محمد راشد بن غدير الكتبي ثالثاً.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق