محمد بن راشد يرافقه حمدان بن محمد يقدم واجب العزاء في شهداء الوطن

Sun 6 September, 2015 | 7:36 pm

 

قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، واجب العزاء الى ذوي وعائلات شهداء الحق والواجب من أبناء قواتنا المسلحة الباسلة الذين لاقوا وجه ربهم عز وجل خلال مشاركتهم ضمن قوات التحالف العربي في الذود عن الحق ورفع الظلم عن الأشقاء في اليمن الشقيق.

 

فقد قام سموه صباح اليوم، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي ومعالي الفريق مصبح بن راشد الفتان، مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وسعادة خليفة سعيد سليمان، مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي بزيارة مجلس عزاء الشهيد سلطان عبيد سيف الكعبي والشهيد عبدالله سعيد شيخان الكلباني في منطقة مصفوت في عجمان.

 

حيث قدم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي صادق عزائه ومواساته الى والدي وإخوان وأسرتي الشهيدين البطلين، راجيا المولى سبحانه وتعالى أن يتغمدهما بواسع رحمته ومغفرته ويسكنهما مع الأبرار والصديقين.

 

وفي مدينة كلباء في إمارة الشارقة، زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ومرافقوه خيمة عزاء الشهيدين حامد محمد عباس البلوشي ومحمد اسماعيل محمد يوسف، إذ قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أسرتي وذوي الشهيدين البطلين اللذين قضيا دفاعا عن الحق والكرامة، سائلا الخالق جل وعلا أن يتغمدهما بواسع رحمته ورضوانه ويسكنهما فسيح جناته.

 

ثم زار سموه خيمة عزاء الشهيد جاسم سعيد عبدالله السعدي في منطقة مربح في إمارة الفجيرة، حيث قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أهل وأسرة وذوي الشهيد البطل مبتهلا الى الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته.

 

وفي دبا الفجيرة، زار صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي مجلسي عزاء كل من الشهيدين وليد أحمد علي الظنحاني وخليفة عبدالله محمد الصريدي، حيث قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى ذوي وأسرتي الشهيدين البطلين، متوجها الى الباري جلت قدرته بأن يتغمدهما بواسع رحمته ورضوانه ويسكنهما فسيح جناته.

 

كما زار سموه مجلس عزاء الشهيد محمد سعيد راشد الصريدي في وادي السدر، إذ قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أسرة وذوي الشهيد البطل، مبتهلا الى الله تبارك وتعالى بأن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته .

 

وفي منطقة الطويين في الفجيرة، زار سموه مجلس عزاء الشهيدين خليفة محمد سعيد اليماحي وراشد سعيد محمد اليماحي، حيث قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أسرة وذوي وأقارب الشهيدين البطلين راشد وابن أخيه خليفة، راجيا المولى جل وعلا أن يتغمدهما بواسع رحمته ورضوانه ويلهم ذويهما الصبر والسلوان وحسن العزاء .

 

وفي منطقة إذن برأس الخيمة كانت المحطة الصباحية الأخيرة في جولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على مجالس عزاء شهداء الوطن، حيث زار سموه مجلس عزاء الشهيد عبيد سعيد راشد المزروعي، إذ قدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أسرة وذوي الشهيد البطل، سائلا الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه مع الأبرار والصديقين.

 

كما زار سموه مجلس عزاء الشهيد سعيد عبيد فاضل آل علي في منطقة السلمة بأم القيوين وقدم سموه صادق عزائه ومواساته لذوي وأسرة الشهيد البطل، متضرعا إلى الباري عز وجل أن يتغمده وكل شهداء الوطن والواجب بواسع رحمته ورضوانه ويسكنهم فسيح جناته.
كما زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم ومرافقوه مجلس عزاء الشهيد عبدالله علي حسن الحمادي في منطقة الجرف في عجمان، إذ قدم سموه صادق عزائه ومواساته إلى ذوي وأسرة الشهيد البطل، سائلا الخالق جلت قدرته بان يتغمد الشهيد بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته.

 

وفي منطقة نوف في الشارقة حيث مجلس عزاء الشهيدين وليد محمد على الياسي وأحمد غلام عبدالكريم لنقاوي، قدم سموه صادق عزائه ومواساته إلى ذوي وأسرتي الشهيدين البطلين، راجيا الله العلي القدير أن يتغمدهما بواسع رحمته ومغفرته ويسكنهما فسيح جناته.

 

وعرج سموه على مجلس عزاء الشهيد يوسف حسن يوسف العبيدلي في منطقة طرفانه في الشارقة، حيث قدم سموه صادق عزائه ومواساته إلى ذوي وأسرة الشهيد البطل داعيا المولي عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته.

 

وأعرب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي خلال لقاءاته ذوي وأسر الشهداء الأبطال عن اعتزازه والقيادة الرشيدة وشعبنا الوفي بعطاءات وتضحيات أبناء الوطن الذين لبوا نداء الواجب الوطني والقومي والإنساني وقضوا في ساحات الوغى والبطولة دفاعا عن الحق والعدالة وترسيخ أسس السلام والاستقرار في اليمن الشقيق وفي منطقتنا العربية عموما.

 

وأكد سموه أن ذكرى هؤلاء الشهداء الأبطال ستظل خالدة في عقول وقلوب قيادة وشعب الإمارات وفي سجل شرف قواتنا المسلحة الباسلة .

 

واعتبر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم استشهاد هؤلاء الأبناء والأشقاء تجسيدا لمفهوم الجندية ومعانيها النبيلة المتمثلة بالشرف والتضحية والفداء دفاعا عن الحق، وهم مبعث فخر واعتزاز لقيادتهم وشعبهم وذويهم الذين ضحوا في فلذات أكبادهم من أجل إعلاء راية الوطن الغالي ومن أجل رفع راية الاستقرار والسلام في ربوع دول المنطقة وأمن شعوبها.

 

وتوجه سموه بالدعاء الى الخالق سبحانه وتعالى بأن يحتسب هؤلاء الأبناء شهداء ويسكنهم مع الصديقين والأطهار والأخيار جنات النعيم، لأنهم ارتقوا شهداء في سبيل نشر السلام، والسلام اسم من أسماء الله تعالى وضعه على الأرض لا ينقطع عن أهل الجنة وهو سبب من أسباب الرفعة والتقدم والأمن والإستقرار .

 

وختم سموه: ” المجد والخلود لشهدائنا البررة والعزة والإباء لشعبنا وألهمنا جميل الصبر وحسن العزاء”. “-إنا لله وإنا إليه راجعون-”

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق