برعاية حمدان بن محمد : منطاد دبي يزين سماء مهرجان الباكوركي في نيو مكسيكو الاميركية

Wed 7 October, 2015 | 2:55 am

 

تصدر المنطاد الذي يحمل اسم «دبي» وشعار «بطولة العالم للرياضات الجوية – دبي 2015» المشهد في فعاليات النسخة 44 لمهرجان «الباكوركي» الدولي للمناطيد، والذي تتواصل فعالياته في ولاية نيو مكسيكو الأميركية خلال الفترة من 1-13 اكتوبر الجاري بمشاركة أكثر من 500 منطاد من 22 دولة من حول العالم، وذلك في إطار الحملة الترويجية العالمية التي أطلقتها اللجنة المنظمة لـ «بطولة العالم للرياضات الجوية»، التي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتقام منافساتها خلال الفترة من 1 إلى 12 ديسمبر المقبل.

 

وحلق المنطاد «دبي» في سماء الولايات المتحدة الأميركية، ليخطف الأضواء وسط مشاركة دولية واسعة من مختلف المناطيد التي حملت اشكالا مختلفة وقادها محترفون متخصصون في هذه الرياضة الشهيرة، و هو الأمر الذي يعزز من خطة الترويج لبطولة العالم للرياضات الجوية التي تجمع 28 رياضة جوية لأول مرة في تاريخ هذه الألعاب، التي تجتمع في سماء «دانة الدنيا» نهاية العام الجاري، حيث تتضمن الخطة الترويجية التي تم إطلاقها بتوجيهات سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة وسعادة نصر النيادي رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجوية نائب رئيس اللجنة المنظمة، التواجد في الأحداث الرياضية الدولية الكبرى الخاصة بالرياضات الجوية و جولات في عدد من المدن في مختلف القارات شملت حتى الآن مدن لوزان السويسرية وروتردام الهولندية وبرشلونة الإسبانية.

 

من جانبه، أكد يوسف الحمادي مدير البطولة، أن المشاركة في هذا الحدث الدولي جاء وفق الاستراتيجية التي حددتها اللجنة المنظمة للترويج عالميا لبطولة العالم للرياضات الجوية التي تقام في دبي ديسمبر المقبل، وقال: التواجد في حدث يحتفل بمرور 44 عاما على إطلاقة ويحظى بمشاركة أكثر من 500 منطاد من 22 دولة، جعل المجال أمامنا متاحا للقاء هذه الوفود، وتعريفهم بالحدث المقبل الذي ستستضيفه دبي والذي سيكون الأكبر من نوعه في تاريخ الرياضات الجوية، نظراً لحجم الألعاب وعددها التي سيتم إقامتها، إلى جانب المستوى التنظيمي الذي نسعى من خلاله تأكيد المكانة الريادية للدولة على صعيد استضافة أهم وأقوى المسابقات الدولية، بما يجعل ثقة القائمين على الرياضات الجوية مسؤولية مضاعفة لنا«.

 

وعبر الحمادي، عن سعادته بردود الفعل الإيجابية التي حصدتها اللجنة المنظمة من المشاركين في المهرجان العالمي، حيث ستكون منافسات المناطيد واحدة من المسابقات الأساسية في البطولة، وجاء تواجد منطاد»دبي«ليجذب أنظار أبرز المحترفين الذين يسعون للتواجد في الدولة والتنافس للفوز بالمراكز الأولى، مجددا التأكيد على أن اللجنة المنظمة تقوم بإعداد كافة الترتيبات من أجل ضمان نجاح هذه اللعبة التي تتطلب دقة وقدرة على التعاون مع الأجهزة الحديثة المزودة فيها.

 

قام مايك هاورد قائد منطاد البطولة الذي يجوب مختلف مدن العالم، وممثل دولة الإمارات في لجنة المنطاد في بطولة العالم المقبلة، بقيادة المنطاد في سماء المهرجان الدولي، وعرض اسم»دبي«بطريقة مميزة بين المشاركين الذين يتنوع تواجدهم سنويا ما بين البحث عن الأشكال الفريدة من نوعها، أو البحث عن تحديات على صعيد الحجم أو التصميم، لتتصدر الصور الجميلة صفحات وسائل الإعلام المحلية والعالمية، في حدث بات مقصدا سياحيا ومحطة ترويجية مهمة، فيما سطع منطاد»دبي«بين المشاركين نظرا للون المميز الذي تم اختياره له، إلى جانب التصميم الدقيق الذي يسمح له بالانسيابية خلال التحليق في السماء.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق