دولية فزاع الثانية للقوس والسهم لذوي الإعاقة تختتم منافساتها غدا

Sun 17 January, 2016 | 4:54 pm

 

تختتم غدا منافسات النسخة الثانية لبطولة فزاع الدولية للقوس والسهم لذوي الإعاقة في نادي دبي للمعاقين وتقام البطولة التي يشارك فيها 50 لاعبا ولاعبة من 15 دولة..

 

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي وبتنظيم وإشراف نادي دبي للمعاقين وبدعم وشراكة استراتيجية من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع الاتحاد الدولي للقوس والسهم والهيئة العامة للشباب والرياضة ومجلس دبي الرياضي واللجنة البارالمبية الإماراتية وجمعية الإمارات للقوس والسهم.

 

ويلتقي في نهائي القوس المركب المختلط فئة الكراسي المتحركة “1” التشيكي دافيد دراهونينسكي والبريطانية جيسيكا ستريتون فيما يتنافس على الميدالية البرونزية البريطانية جوانا فريث مع مواطنها جون واكر.

 

وعلى صعيد منافسات القوس المنحني الفئة المفتوحة للرجال يلتقي العراقي كاظم الموسوي في النهائي مع الإيراني رحيمي فيما يتنافس على البرونز الفرنسي ستيفان جيلبيرت والهندي راجيش.

 

ويتنافس على ذهبية القوس المنحني الفئة المفتوحة للسيدات التايلاندية واسانا خوسياند مع العراقية زمان حسين ويلتقي في مباراة تحديد المركز الثالث الفرنسية برجيت دوبو مع البريطانية تانيا ناداراجا.

 

وتشهد منافسات القوس المركب للرجال تنافسا على الميدالية الذهبية بين الفرنسي إيرك بيريرا والبريطاني نافان ديجويرد ويسعى العراقي كاظم خلف إلى تحقيق الميدالية البرونزية حينما يواجه الكندي ستيفان إيفانز.

 

وستكون الفرصة سانحة للعراقية ورود المرشدي لتحقيق الميدالية الذهبية في القوس المركب المفتوح للسيدات في مواجهة الكندية كارين فانيست فيما تجمع مباراة تحديد المركز الثالث البريطانية جودي جرانهام والإيرانية سمية أباسبور.

 

وأشاد محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد الإمارات للمعاقين بالدور الذي تقوم به بطولات فزاع لذوي الإعاقة في دعم هذه الرياضات والارتقاء بمستوى “فرسان الإرادة” في المجالات كافة.

 

وثمن دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم والدور الذي يقوم به نادي دبي للمعاقين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث حيث تتكامل الأدوار لما فيه خدمة أبناء الدولة ورعاية ذوي الإعاقة ممن يمتلكون الإمكانيات والمواهب التي تؤهلهم للمنافسة على الأصعدة كافة.

 

وأكد أن استقبال القيادة الرشيدة لذوي الإعاقة والإنجازات التي حققتها هذه الفئة في جائزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي تؤكد أن رسالة القيادة إلى مؤسسات وأفراد المجتمع قد وصلت وأن الإنجازات التي يحققها ذو الإعاقة لا تقل عن بقية الألعاب الرياضية.

 

وعبر الهاملي عن تقديره للجهود التي ساهمت في تطوير بطولة فزاع للقوس والسهم حيث باتت مصنفة دوليا في النسخة الثانية وتشهد زيادة في أعداد المشاركين .. فيما توفر المجال لأبطالنا للتنافس مع نخبة من الرماة العالميين بما من شأنه أن يقودهم لاكتساب الخبرة والتطلع للتواجد على الصعيد الدولي.

 

من ناحيته أكد التشيكي دافيد دراهونينسكي أن البطولة لا تقل أهمية عن نظيراتها التي تقام في الدول الأخرى حيث تضم كل المقومات اللازمة التي تجعلها عالمية على جميع الأصعدة.

 

جدير بالذكر أن اللجنة المنظمة تقيم نشاطات ترفيهية مصاحبة للحدث في ختام المنافسات يوميا حيث اصطحبت الوفود المشاركة من لاعبين وإداريين في زيارة إلى متحف دبي للتعرف على التطور التاريخي للدولة ومشاهدة المعالم الراسخة في مسيرة الدولة والتقاط الصور التذكارية.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق