خمسة أبطال في ختام “دولية فزاع للقوس والسهم لذوي الإعاقة

Mon 18 January, 2016 | 9:02 pm

 

اختتمت اليوم في نادي دبي للمعاقين منافسات النسخة الثانية لبطولة فزاع الدولية للقوس والسهم لذوي الإعاقة التي أقيمت تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

 

ونظم وأشرف على البطولة نادي دبي للمعاقين وبدعم وشراكة استراتيجية من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع الاتحاد الدولي للقوس والسهم والهيئة العامة للشباب والرياضة ومجلس دبي الرياضي واللجنة البارالمبية الإماراتية وجمعية الإمارات للقوس والسهم بمشاركة 50 لاعبا ولاعبة من 15 دولة.

 

وشهدت البطولة تتويج 5 أبطال حيث رجحت الخبرة كفة التشيكي دافيد دراهونينسكي صاحب الرقم القياسي العالمي للرجال للتفوق وحصد الميدالية الذهبية للقوس المركب المختلط فئة الكراسي المتحركة “1” متفوقا على البريطانية جيسيكا ستريتون أصغر مشاركة في المنافسات وصاحبة الرقم القياسي العالمي للسيدات التي اكتفت بالميدالية الفضية فيما ذهبت الميدالية البرونزية إلى البريطاني جون واكر.

 

وحقق الفرنسي إيرك بيريرا الميدالية الذهبية في فئة القوس المركب المفتوح للرجال وذهبت الميدالية الفضية إلى البريطاني ناثان ماكوين والميدالية البرونزية للكندي كيفن إيفانز فيما حقق العراقي جواد الموسوي الميدالية الذهبية للقوس المنحني للرجال متفوقا على الإيراني غلام رحيمي الذي حقق الفضية فيما أحرز الهندي راجيش الميدالية البرونزية.

 

وتوجت العراقية ورود باسم المرشدي بالميدالية الذهبية لفئة القوس المركب المفتوح للسيدات بعدما نجحت بطلة آسيا من التفوق على الكندية كارين فان نيست التي حصدت الميدالية الفضية فيما نالت الإيرانية سمية أباسبور الميدالية البرونزية ..كما حققت العراقية زمان حسين الميدالية الفضية في القوس المنحني للسيدات خلف التايلاندية واسانا كوثواسيب التي ظفرت بالذهبية فيما نالت الفرنسية بريجيت دوبوك الميدالية البرونزية.

 

وفي ختام المنافسات قام كبار الحضور بتتويج الفائزين يتقدمهم عبدالله حمدان بن دلموك الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث وماجد العصيمي مدير البطولة وراشد الخاصوني مدير قسم البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث وعلي عمر من مجلس دبي الرياضي والدكتور سرحان المعيني أمين السر العام لجمعية الإمارات للقوس والسهم كما حضر التتويج إمانويل كامارياناكيس القنصل العام الكندي في دبي.

 

وعبر ماجد العصيمي عن فخره بالمستويات التي قدمها نجوم العالم على مدار أيام البطولة والتزامهم وحرصهم على إثراء البطولة من خلال النتائج المميزة والتنافس القوي الذي رفع من درجة الحماس والترقب للنتائج النهائية.

 

وثمن العصيمي الجهود التي قامت بها كافة فرق العمل بما ساهم بنجاح الحدث وتحقيق النقلة المنشودة وذلك من خلال اعتماد البطولة مصنفة دوليا في نسختها الثانية بما جعل المسؤولية مضاعفة لكن خبرات أبناء الدولة وتفانيهم قاد المنافسات إلى حصد المزيد من التفوق والريادة.

 

وعبرت السيدة سعاد إبراهيم درويش مديرة إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث عن تقديرها لجهود اللجنة المنظمة التي أثمرت عن إقامة هذا الحدث الذي جاء كبيرا وناجحا على كافة المقاييس الفنية والتنظيمية وذلك من خلال الأرقام القياسية العالمية التي تم تسجيلها على مدار أيام البطولة ومساهمتها في تقديم الفرصة لفرسان الإرادة الإماراتية بمواجهة نجوم العالم والتنافس معهم والعمل على رفع مستوياتهم من خلال اكتساب المزيد من الخبرات.

 

وأكدت أن بطولات فزاع لذوي الإعاقة تساهم سنويا في إبراز دور هذه الفئة وقدراتها في المجتمع والعمل على تحقيق النقلة العالمية لأبطالنا في مختلف التخصصات والألعاب الرياضية المتنوعة حيث جاء إطلاق بطولة فزاع للقوس والسهم العام الماضي وسط تطلعات بتحقيق المزيد من النجاحات وهو ما أدى إلى اعتماد الحدث دوليا وترسيخ مكانته من خلال النجاحات المتتالية في النسخة الثانية.

 

ونظمت اللجنة المنظمة زيارة للوفود المشاركة إلى برج خليفة وذلك ضمن النشاطات الترفيهية المتنوعة التي تقدمها وأبرزها إقامة ركن التراث في موقع البطولة الذي حظي بإقبال واسع من اللاعبين واللاعبات ممن قاموا بالتقاط الصور التذكارية وكتابة العبارات على لوح تم وضعه في موقع المنافسات للتعبير عن شعورهم وذكرياتهم الجميلة هنا.

 

كما قدم ركن التراث الفرصة للتعرف على المأكولات الشعبية واللبس التقليدي الإماراتي مع إقامة ركن الحناء للاعبات.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق