أحمد الحبسي من «صفر» إلى نصف نهائي البطولة ضمن الجولة السابعة من يولة «فزاع» للكبار

Sun 31 January, 2016 | 2:04 am

 

تأهل المتسابق أحمد سعيد الحبسي من إمارة رأس الخيمة إلى المرحلة النصف النهائية من بطولة «فزاع» لليولة للكبار والتي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وينظمها ويشرف عليها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث.

 

حيث حصل الحبسي على أعلى الأصوات طوال الأسبوع الماضي وحتى إعلان النتيجة، حيث حصل على 50 ألفاً و598 صوتا، ويكون هو ثاني متأهل للنصف النهائي، وفي انتظار البطل الرابع الذي يتم الإعلان عنه في الجولة المقبلة، بينما جاء في المركز الثاني محمد بن طراف المنصوري من دبي والذي حصل على 32 ألفاً 658 صوتا.

 

ولم يحالفه الحظ في التأهل وخرج من المرحلة الثانية ولكنه حصل على مبلغ 50 ألف درهم مكافأة من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وكان الحبسي حصل (صفر) من لجنة التحكيم في المرحلة الأولى، وبالرغم من ذلك وصل إلى نصف النهائي.

 

جاء ذلك خلال الجولة السابعة وهي الجولة الثالثة من المرحلة الثانية والتي أقيمت مساء أول من أمس في قلعة الميدان بالقرية العالمية بحضور سعاد إبراهيم درويش مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وحشد من الجمهور المحب لهذه الرياضة الشعبية الأصيلة، والذي كان نجم الجولة بالرغم من الطقس شديد البرودة.

 

شهدت الجولة الثالثة من المرحلة الثانية من البطولة منافسات قوية بين اثنين من المتأهلين من المرحلة الثانية، وهم صالح سالم الوهيبي من سلطنة عمان والمتأهل الأول عن المجموعة الثانية (الغربية)، وبشر بن راشد بن بشر والمتأهل الثاني من المجموعة الرابعة (الوصل)، فكانت البداية مع صالح الوهيبي الذي قدم عرضا قويا جدا، مع محاولته لقرع الجرس من خلال رمي السلاح أربع مرات.

 

ولكنه لم ينجح في ذلك، وأشادت به لجنة التحكيم المكونة من راشد الخاصوني وخليفة بن سبعين وضيف اللجنة «اليويل» أحمد بلغية العامري والحاصل على أفضل «يويل» في الموسم الرابع، ومنحته درجة 46 من المجموع الكلي (50).

 

أما المتسابق الثاني في هذه الجولة فكان بشر بن راشد بن بشر من دبي الذي نجح في نزع الآهات من الجمهور، وقدم عرضا قويا، ونجح في قرع الجرس الصغير (17.5 مترا) مرتين، وسقط منه السلاح مرة، وأشادت به لجنة التحكيم ومنحته درجة 48.

 

واستضافت الجولة السابعة من البطولة المطرب السعودي إسماعيل مبارك، حيث قدم أغنيتين، الأولى (راعي الأول) كلمات الشاعر حسان العبيدلي وألحان فايز السعيد، أما الأغنية الثانية فكانت بعنوان (أحلى ابتسامة) من كلمات حسان العبيدلي وألحان فايز السعيد.

 

وأشاد المطرب مبارك الذي يشارك في الميدان للمرة الأولى بدور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي بدعم سموه المستمر والمتواصل للشباب للحفاظ على الموروث الشعبي الإماراتي والهوية الاماراتية، مشيرا إلى أن اي مطرب يتشرف بالمشاركة في بطولة تحمل اسم سموه.

 

كما استضافت الجولة الشاعر خميس بليشة عبيد الكتبي، حيث قدم قصيدتين، الأولى بعنوان «يا مسرج العلياء» مهداة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، أما القصيدة الثانية فيقدمها للمرة الأولى وكانت بعنوان «بيت الشعر».

 

وأكد الشاعر الكتبي الذي يشارك للمرة الأولى انه يجب على كل شاعر أن يشارك في هذه الفعاليات التراثية، والحضور على شاشة قناة سما دبي، ليزداد انتشارا، مشيدا بدور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وحرص سموه على تشجيع ودعم الرياضات الشعبية، لتوعية الشباب للحفاظ على الهوية الإماراتية، كما أشاد بدور مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في رعايته للنشء والشباب في مجال التراث.

 

وأكدت سعاد إبراهيم درويش مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لاحياء التراث ان مرحلة النصف نهائي ستشهد تنافسا قويا بين الأربعة الذين وصلوا الى هذا الدور، حيث إنهم من أقوى المشاركين في هذا الموسم، مشيرة إلى أن دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ساهم وبشكل رئيسي في جعل كافة البطولات هي الأغنى والأغلى على مستوى العالم، من خلال الدعم المستمر من سموه.

 

وأشادت سعاد إبراهيم درويش بالدور الذي تقوم به مؤسسة دبي للإعلام ممثلة في قناة سما دبي والطاقم الموجود الذي نجح في نقل الحدث إلى الوطن العربي والعالم بصورة أفضل للتعريف على تراث دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق