حمدان بن محمد يشهد تألق هجن «العاصفة» في ختامي المرموم

Wed 30 March, 2016 | 4:34 am

 

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي سباقات اليوم التاسع لمهرجان المرموم التراثي 2016 في الفترة المسائية التي تألقت فيها هجن العاصفة، وشهدت هذه الفترة المخصصة لأصحاب السمو الشيوخ إقامة 16 سباقاً، بحضور معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد الإمارات للهجن ورئيس نادي أبوظبي للهجن، وسمو الشيخ زايد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم.

 

في شوط استثنائي خاضت «الوثبة» لهجن الرئاسة معركة قوية، لتفوز بناموس سيارة «مرسيدس» المخصصة للشوط الرئيسي للحول محليات لأصحاب السمو الشيوخ في الفترة المسائية ضمن تحديات الكبار، حيث حلقت بالصدارة برفقة مضمرها راشد محمد المنصوري، وأنهت رحلة بحثها عن الفوز في شوط 8 كلم في زمن قدره 12:18:1 دقيقة.

 

وباحترافية عالية قاتل «الأسد» لهجن العاصفة مع واثق المضمرين حمد راشد بن غدير الكتبي من أجل نيل الفوز بناموس وسيارة الشوط الرئيسي للزمول «الثالث» والذي يعد من أشرس الأشواط محلقاً بالفوز بزمن قدره 12:57:1 دقيقة.

 

وظفرت «شواهين» لهجن الرئاسة بصدارة الشوط الثاني المخصص للحول المهجنات محققة زمناً قدره «12:17:9» دقيقة وجاءت «الذيبة» لهجن الرئاسة أيضاً في المركز الثاني ثم «مطفية» لهجن الرئاسة في المركز الثالث ليصبح هذا الشوط خالصاً لهجن الرئاسة في مراكزه الثلاثة الأولى.

 

وعادت هجن العاصفة للمركز الأول من خلال الشوط الرابع المخصص للزمول المحليات عبر «المدير» الذي قطع المسافة في زمن قدره 12:58:6 دقيقة وحل بعده «السفير» لهجن العاصفة أيضاً في المركز الثاني ثم «محلل» لهجن الشحانية ثالثة.

 

واستمرت سيطرة هجن العاصفة على المركز الأول في الشوط الخامس أيضاً المخصص للحول المحليات، عندما حلقت «غبة» بالصدارة في زمن قدره «12:26:2» دقيقة .. ونجحت «لفتة» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في التحليق بصدارة الشوط السادس المخصص للحول المهجنات في زمن قدره «12:17:7» دقيقة.

 

وواصلت هجن العاصفة تألقها في الشوط السابع المخصص للزمول المحليات، حينما ظفر «مغذي» بالصدارة قاطعاً المسافة في زمن قدره «13:6:0» دقيقة وجاء «لافي» لهجن الرئاسة في المركز الثاني ثم «هملول» للشيخ ذياب بن سيف بن محمد آل نهيان في المركز الثالث.

 

وحقق «صوغان» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم صدارة الشوط الثامن بجدارة، والمخصص للزمول المهجنات محققاً زمناً قدره «12:54:1» دقيقة وحل «مساهم» لهجن الشحانية في المركز الثاني ثم «هملول» لهجن الرئاسة في المركز الثالث.

 

وحققت «الوجبه» المركز الأول للشوط التاسع المخصص للحول المحليات مهدية الفوز لهجن الشحانية في زمن قدره «12:30:3» دقيقة، واستمر تألق الشحانية في ثاني شوط على التوالي عندما فازت «شعلة» بصدارة الشوط العاشر المخصص للحول المهجنات محققة زمناً قدره «12:26:0» دقيقة.

 

وعادت هجن الرئاسة للصدارة في الشوط الحادي عشر المخصص للحول المحليات عندما ظفرت بالمركز الأول «مشكورة» في زمن قدره «12:42:9» دقيقة، وعادت هجن العاصفة للمركز الأول في الشوط الثاني عشر المخصص للحول المهجنات بعد اعتلاء «فتون» الصدارة في زمن قدره «12:23:5» دقيقة.

 

حلق «ملفت» بصدارة الشوط الثالث عشر المخصص للزمول المحليات مهدياً مالكه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم فوزاً غالياً بعد أن وصل إلى خط النهاية في زمن قدره «13:3:6» دقيقة. وعادت هجن الشحانية لتظفر بالمركز الأول للشوط الرابع عشر المخصص للزمول المهجنات عبر فوز «خلدون» الذي حقق زمناً قدره «13:8:0» دقيقة.

 

وحققت «صوغة» لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان صدارة الشوط الخامس عشر المخصص للحول المحليات بعد أن قطعت المسافة في زمن قدره «12:25:0» دقيقة. واختتمت «غناتي» لهجن العاصفة مشوار الانتصارات في الفترة المسائية لليوم التاسع وهو الشوط المخصص للحول المهجنات في زمن قدره «12:21:9» دقيقة.

 

حفلت منافسات مهرجان ختامي المرموم 2016 في انطلاقة يومه التاسع أمس بالكثير من التحديات والإثارة والتي خصصت للحول والزمول لأبناء القبائل، حيث أشعلت «الحذره» لسالم العامري، المنافسة بالشوط الرئيسي للحول وحصلت على السيارة «رنج روفر» بعد أن قطعت مسافة 8 كم في 12:44:9 دقيقة، وجاءت «السالمية» لزايد المنصوري في المركز الثاني، و«الركود» لأحمد المشغوني في المركز الثالث. ونجح «الهداد» لمنصور الهاجري، في رفع راية الفوز وإحراز التفوق بسيارة الشوط الرئيسي للزمول، بعد أن قدم عرضاً أبهر الجميع قاطعاً المسافة في 13:12:3 دقيقة، و«جمران» لمحمد المنصوري في المركز الثاني، و«زعفران» لمحمد العامري في المركز الثالث.

 

وتوجت «شرايين» لعلي رضا علي الهاشمي في صدارة الشوط الثاني للحول مهجنات، بزمن 12.38.5 دقيقة، وجاءت «قرطبة» لهادي المنصوري في المركز الثاني و«راهية» لسالم الكتبي في المركز الثالث. وتصدر «غيث» لمحمد الجبرين الشوط الرابع للزمول مهجنات، بزمن 13.10.9 دقيقة، وجاء «شاهين» لعلي الشاوي غفلي في المركز الثاني و«وشام» لسعيد بالكديدة في المركز الثالث.

 

وسجلت «النويعس» لمتعب طالب محمد علي شفيع المركز الأول للشوط الخامس للحول محليات، بزمن 12.32.7 دقيقة، وجاءت «هملولة» لمحمد المري في المركز الثاني، و«المسك» لعامر المنصوري في المركز الثالث. ونجحت «الشايبة» لسعد شفيع في صدارة الشوط السادس للحول مهجنات، بزمن 12.57.5 دقيقة، وحصلت «سلطة» لمحمد ناصر لشنجل في المركز الثاني، و«الزبارة» لحمد المري في المركز الثالث.

 

وأنهى «شاهين» لمحمد العامري في المركز الأول بزمن 13.22.1 دقيقة، وجاء «معجب» لحميد المنصوري في المركز الثاني، و«هملول» لراشد المزروعي في المركز الثالث. وفاز نفس الاسم أيضاً «شاهين» لأحمد العامري بالشوط الثامن للزمول مهجنات، بزمن 13.06.2 دقيقة، و«جلاد» لسعيد جابر، في المركز الثاني.

 

فازت «الشاهينية» لجمعة المنصوري بالمركز الأول للحول المحليات بزمن 12.41.3 دقيقة، وجاءت «الظفرة» لزايد المنصوري في المركز الثاني وحصلت «أفكار» لسلطان هلال السبوسي في المركز الثالث. وتصدرت «الظبي» لسالم الكتبي الشوط العاشر للحول مهجنات، بزمن 12.47.9 دقيقة، وجاءت «مذيار» لحمد الحول المري، في المركز الثاني

 

تصدرت «مقصصة» لسالم هزيم محمد هزيم المسافري المركز الأول للشوط الحادي عشر للحول محليات، بزمن 12.37.7 دقيقة، وجاءت «حشيمة» لسعيد المنصوري في المركز الثاني و«مزنة» لمحمد الهاملي في المركز الثالث. ونالت «حلوة» لذياب المزروعي صدارة الشوط الثاني عشر للحول مهجنات، بزمن 12.34.1 دقيقة، وحصلت «جبارة» لمبارك المهيري وصيفة.

 

فاز «غازي» لحمد سعيد محمد بالكليلة العامري بالشوط الثالث عشر للزمول محليات، بزمن 13.21.0 دقيقة. وتفوق «غزيلان» لساري بلوش براك المزروعي، في الشوط الرابع عشر للزمول مهجنات، بتوقيت 13.13.0 دقيقة. نجحت «منصورة» لمحمد عبد الله الطير العامري في الفوز بالمركز الأول للشوط الخامس عشر للحول محليات بزمن 12.46.0 دقيقة. وتألقت «خيرة» لأحمد محمد سالمين المزروعي وفازت بالشوط السادس عشر والأخير للحول مهجنات، بتوقيت 12.37.7 دقيقة، و«نوف» لمبارك صالح سعيد الجربوعي في المركز الثاني و«الظبي» لمحمد أحمد مطر الخيلي في المركز الثالث.

 

عبر الشيخ حمد بن جاسم بن فيصل آل ثاني رئيس اللجنة المنظمة لسباقات الهجن في دولة قطر، عن سعادته بما حققته هجن الشحانية حتى الآن في ختامي مهرجان المرموم التراثي للهجن 2016، وقال: توقعنا هذه الإنجازات، وركزنا على منافسات المرموم لأن إدارة هجن الشحانية اهتمت بتحقيق الإنجازات الخارجية التي بات حصد ثمارها اليوم واضحاً في ميدان المرموم، حيث تملك عزبة الشحانية هجناً جيدة.

 

وأضاف الشيخ حمد بن جاسم بن فيصل آل ثاني خلال لقاء تلفزيوني مع قناة ياس، إنه ينتظر سباقات اليوم، وقال: أنا متحمس لمشاهدة سباقات اليوم، والجميع يتطلع إلى الرموز الأربعة التي تتنافس عليها الشعارات الأربعة «هجن الرئاسة والعاصفة والشحانية»، فضلاً عن سباق الغد الختامي الذي لن يكون أقل صعوبة ومنافسة من سباقات اليوم، مشيراً إلى وجود مفاجآت من هجن الرئاسة في يوم الختام نظراً لوجود مضمرين مميزين، إلا أنه ليس بعيداً عليهم خطف السيف الختامي.

 

وقال: عندما تكون المنافسة مع شخصية مميزة مثل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، لا شك أن يكون لها طعم خاص، سواء فاز أو فزنا هو أول المهنئين في الحالتين. مؤكداً أنهم في المنافسة الأخيرة يعولون الكثير من الآمال على «خود» المصنفة الأولى بعد اعتزال «الجزيرة» إلى جانب مطية أخرى رفض الكشف عن اسمها.

 

وأوضح أنهم اختتموا الموسم القطري الشهر الماضي، وكانت حصيلة الموسم تنظيم 25 ألف شوط، وبمعدل 741 سيارة بمشاركة 11 ألف شخص، وقال: نحن نفتخر بهذه المشاركة الكبيرة من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي، لافتاً إلى أن حــضور سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي باستمرار، ومعالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار رئيس الدولة رئيس اتحاد الإمارات لسباقات الهجن رئيس نادي أبوظبي لسباقات الهجن، أسعد جميع المشاركين والحــضور في الحدث.

 

تعود سباقات الرموز على كأس المغفور له بإذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم اليوم، للمهرجان التراثي للهجن في يومه العاشر «قبل الأخير» بإقامة 8 سباقات ضمن 32 شوطا مقسمة بالتساوي على الفترتين الصباحية والمسائية بواقع 32 في كل فترة. وخصصت سباقات اليوم لسن الثنايا للأبكار محليات ومهجنات والجعدان محليات ومهجنات لهجن أبناء القبائل صباحا ثم هجن أصحاب السمو الشيوخ مساء لمسافة 8 كلم.

 

وتشتمل سباقات الرموز الثمانية على 4 كؤوس و4 بنادق مقسمة على فترتي الصباح والمساء مع جوائز نقدية قيمة، حيث خصص كأس ونصف مليون درهم لبطل الشوط الأول في الصباح شوط الأبكار المفتوح ونفس الجائزة لبطل الشوط الثاني للأبكار محليات، بينما خصصت البندقية وجائزة نقدية 400 ألف درهم لبطل الشوط الثالث للجعدان مفتوح ونفس الجائزة لبطل الشوط الرابع للجعدان المحليات، وتنتقل نفس الجوائز للأشواط الأربعة الأولى في الفترة المسائية.

 

ورصدت اللجنة المنظمة أيضا جوائز نقدية لأصحاب المراكز من الثاني للخامس في أشواط الرموز تبدأ من 250 ألف درهم للثاني في الكؤوس و150 ألف درهم للثالث و100 ألف درهم للرابع و50 ألف درهم للخامس فيما خصصت 200 ألف درهم للثاني في أشواط البندقية و100 ألف درهم للثالث و70 ألف درهم للرابع و40 ألف درهم للخامس.

 

وفي بقية الأشواط الـ 24 رصدت اللجنة المنظمة 24 سيارة من فئة الدفع الرباعي لأصحاب المركز الأول بواقع 12 للفترة الصباحية للفائزين من الشوط الخامس للسادس عشر و12 في الفترة المسائية أيضا وتتنوع السيارات بين رينج روفر ونيسان ستيشن وتويوتا ستيشن ونيسان باترول وفورد ستيشن. كما خصصت جوائز نقدية أيضا لأصحاب المراكز من الثاني حتى العاشر في هذه الأشواط تبدأ من 30 ألف درهم وتتدرج حتى تصل 4 آلاف درهم للعاشر.

 

حرص سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، على تقديم التهنئة لمعالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد الإمارات للهجن ورئيس نادي أبوظبي للهجن، بعد انتهاء الشوط الأول الذي فازت به «الوثبة» لهجن الرئاسة.

 

لم تقتصر الجوائز في الفترة الصباحية أمس على السيارات التي فاز بها أصحاب المركز الأول في 16 شوطاً، حيث خصصت جوائز نقدية كبيرة لأصحاب المراكز الأخرى. ففي أول شوطين للحول خصصت 150 ألف درهم لصاحب المركز الثاني و100 ألف درهم للثالث و50 ألفاً للرابع و40 ألفاً للخامس، كما خصصت جوائز نقدية لأصحاب المراكز من الثاني للعاشر في بقية الأشواط الـ 14 بدأت من 30 ألف درهم وتدرجت حتى 4 آلاف درهم.

 

أقيمت سباقات سن الذلل والزمول أمس، في الميدان الكبير بالمرموم نظراً لطول المسافة «8 كلم»، وهي المرة الأولى الذي يستقبل فيها الميدان الكبير سباقات المهرجان التراثي هذا العام، وجاء التنظيم دقيقاً وسط حضور جماهيري مميز من عشاق ومحبي سباقات الهجن وأنصار المُلاك المشاركين في السباقات، وتميز الحضور بتواجد أعداد كبيرة من الأشقاء أبناء دول مجلس التعاون الخليجي.

 

حققت «النويعس» لطالب محمد علي شفيع أفضل توقيت في الفترة الصباحية في شوط الحول محليات «الخامس»، حيث قطعت 8 كلم في زمن قدره 12:32:7 دقيقة .. وحققت «لفتة» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم أفضل توقيت في الفترة المسائية بزمن قدره «12:17:7» دقيقة لمسافة الـ 8 كلم.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق