حمدان بن محمد بن راشد يعزي في شهيدي الوطن الكعبي و الظاهري

Tue 21 June, 2016 | 7:18 pm

 

قدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي واجب العزاء في الشهيدين البطلين الملازم أول طيار علي محمد طارش الكعبي والملازم طيار محمد ناصر راشد الظاهري اللذين قضيا وارتقيا شهيدين أثناء أدائهما واجبهما الوطني ضمن قوات التحالف العربي في اليمن التي تشارك فيها قواتنا المسلحة البطلة.

 

فقد قام سموه عصر اليوم يرافقه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي بزيارة مجلس عزاء الشهيد علي محمد الكعبي في منطقة مصفوت في إمارة عجمان وقدم سموه صادق عزائه ومواساته الى أسرة وذوي المرحوم بإذن الله تعالى راجيا الله تبارك وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته.

 

كما زار سموه مجلس عزاء الشهيد محمد الظاهري في منطقة البطين في مدينة العين حيث قدم سموه صادق عزائه ومواساته إلى أسرة وذوي الشهيد المرحوم بإذن الله تعلى داعيا أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته – إنا لله وإنا إليه راجعون.

 

سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم أعرب عن اعتزازه بتضحيات الشباب من أبناء قواتنا المسلحة الباسلة الذين يدافعون عن الحق ويعملون على دحض الباطل وإعادة الشرعية والسلام والاستقرار الى ربوع الجمهورية اليمنية الشقيقة من خلال مشاركة قواتنا المسلحة في قوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة.

 

و أكد سموه لذوي الشهيدين البطلين أن قيادتنا الرشيدة تولي جل إهتمامها ورعايتها لشباب الوطن على امتداد مساحة دولتنا الحبيبة كون هذه الشريحة من شعبنا العزيز هي من تتحمل مسؤولية البناء والتنمية وحماية الوطن ومقدراته البشربة والمادية والحضارية.

 

و شدد سموه على أن الشباب هم ثروتنا الحقيقية التي لا تنضب .. فقد زرع آباؤهم وأمهاتهم في نفوسهم وقلوبهم حب الأرض وصون العرض والاعتزاز بهويتهم الوطنية والولاء لقيادتهم التي لم ولن تبخل يوما في جزل العطاء لكل مواطن ومواطنة وبناء دولة عصرية عزيزة شامخة بإنجازاتها الحضارية والانسانية محصنة بحكمة قيادتها وسواعد وعقول شبابها من علماء ومدرسين ومثقفين وأطباء ومهندسين وضباط وأفراد ممن ينتمون لهذا الوطن وترابه الغالي الذي لا يغلو عليه غال أبدا.

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق