ولي عهد دبي يبارك إطلاق “مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية”

Wed 12 October, 2016 | 2:19 pm

 

بارك سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، إطلاق “مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية” التي أطلقها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع 10 هيئات ودوائر حكومية في إمارة دبي بهدف تحفيز مختلف فئات المجتمع في إمارة دبي على ممارسة النشاط البدني باعتبار الرياضة أداة مهمة لسعادة الإنسان وتحفيز طاقاته الايجابية.

 

وقال سمو ولي عهد دبي: “ممارسة النشاط البدني باتت من المتطلبات الأساسية التي تعين الإنسان على الحفاظ على صحته ومن ثم سعادته وإسعاد من حوله؛ فالإنسان الذي يتمتع بصحة جيدة هو إنسان قادر على العمل والعطاء ومباشرة دوره في المجتمع بكفاءة وقدرة على الانجاز وبالتالي المشاركة في صناعة المستقبل، لذا طالما كانت الرياضة من المجالات التي تحظى باهتمام ورعاية القيادة الرشيدة وتم تضمين النشاط البدني ضمن منهاج عمل الحكومة”.

 

وأضاف سموه: “يسرنا أن يتم إطلاق هذا المبادرة كإضافة نوعية داعمة لمجال الرياضة المجتمعية بتعاون الهيئات والدوائر في حكومة دبي، التي تعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق الأهداف الوطنية وفي مقدمتها المساهمة في بناء مجتمعي صحي وسعيد ومنتج، من خلال التوعية بأهمية الرياضة وتوفير سبل ممارستها لجميع فئات المجتمع وكافة الأعمار”.

 

وقد قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس “جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي”، اليوم بإطلاق “مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية” كما كشف سموه عن شعار المبادرة الرائدة في الرياضة المجتمعية.

 

وشهد سموه مراسم توقيع مدراء الهيئات والدوائر في حكومة دبي على اتفاقية إطلاق المبادرة، وتشمل: مجلس دبي الرياضي، وشرطة دبي، وبلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة الصحة، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، والدفاع المدني، وهيئة تنمية المجتمع، واللجنة الدائمة لشؤون العمال، إضافة إلى مؤسسة دبي للإعلام.

 

كما قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم يرافقه سعادة مطر الطاير ومدراء الهيئات والدوائر المشاركين في المبادرة، بزيارة “نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية” الذي تم إطلاقه بالتعاون مع شركة “أديداس”، الذي يقدم خدمات استشارية ونصائح مجانية لجميع فئات المجتمع.

 

وبهذه المناسبة تقدّم سعادة مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي ببالغ الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على رعاية سموه ودعمه اللامحدود للقطاع الرياضي، وعلى مباركته لإطلاق هذا المبادرة المهمة التي تحمل اسم سموه وتسير على نهجه في ممارسة الرياضة والنشاط البدني كأسلوب حياة.

 

وقال الطاير: “نجحنا خلال الفترة الماضية في رفع نسبة ممارسي النشاط البدني بشكل مستمر في إمارة دبي من 34% إلى ما يزيد على 43%، وذلك من خلال برنامج “نبض دبي” وعدد من الفعاليات التي نظمناها في مجال الرياضة المجتمعية والنشاط البدني، واليوم نتشرف بإطلاق هذه المبادرة التي تسهم في بناء مجتمع سعيد، يتمتع افراده بالطاقة الايجابية والحيوية، قادرون على المساهمة في دعم مسيرة البناء على النحو الذي يرقى إلى مستوى تطلعات وطموحات القيادة الرشيدة لمستقبل دولتنا”.

 

وأضاف: “يأتي اطلاق هذه المبادرة تنفيذاً لمبادرات “مختبر الابتكار الرياضي” الأول من نوعه في العالم، الذي نظّمه مجلس دبي الرياضي في مايو الماضي بمشاركة أكثر من 100 خبير ومختص في جميع مجالات العمل الرياضي والأكاديمي من داخل وخارج الدولة، وشرَّفه بالحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم” نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، ونأمل أن يكون للمبادرة مردودها الإيجابي الملموس وأثرها المحفّز لجميع افراد المجتمع من مختلف الجنسيات والأعمار نحو حياة صحية وسعيدة”.

 

وثمّن الطاير تعاون الهيئات والدوائر الحكومية في إمارة دبي مع مجلس دبي الرياضي لإطلاق هذه المبادرة الرائدة، مؤكداً أن هذا التعاون الفعال سيكون بمثابة نموذج يحتذي في مجال تضافر الجهود بين الهيئات والدوائر الحكومية لخدمة المجتمع وتحقيق سعادة أفراده.

 

وشملت زيارة مدراء الهيئات والدوائر المشاركة في إطلاق المبادرة إلى مقر “نادي مبادرة حمدان للرياضة المجتمعية”، كلاً من: معالي حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، وسعادة المهندس حسين لوتاه، المدير العام لبلدية دبي، وسعادة المهندس مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، وسعادة الفريق خميس المزينة، القائد العام لشرطة دبي، وسعادة سامي القمزي، نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، وسعادة اللواء راشد المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي، وسعادة خالد الكمدة، مدير عام هيئة تنمية المجتمع، وسعادة الدكتور عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، وسعادة اللواء عبيد مهير بن سرور، نائب المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، وسعادة يوسف أحمد الرضا، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي بهيئة الطرق والمواصلات، وتضمنت الزيارة جولة في مقر مجلس دبي الرياضي وحضور سباق لكبار السن بمشاركة رياضيين من نادي ذخر التابع لهيئة تنمية المجتمع.

 

تتضمن “مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية” المبادرة ستة عناصر رئيسة هي: الشراكات الاستراتيجية بين الهيئات والدوائر، والفعاليات الرياضية المجتمعية في دبي التي تزيد على 80 فعالية في العام وسيبدأ العمل بها على الفور وتضم برامج للياقة البدنية والجري والسباحة والدراجات الهوائية في مختلف مناطق دبي، كما تشمل المبادرة ضمن عناصرها الستة: برامج الأندية الرياضية الخاصة، وكذلك توفير مراكز تدريب متحركة بالتعاون مع شركاء المبادرة من الشركات المختصة، وسيكون أولها في حي دبي للتصميم ويحمل كل منها اسم “نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية”.

 

وتشمل المبادرة كذلك التطبيق الذكي للرياضات المجتمعية، الذي سيتم العمل به في العام 2017، وحافلة اللياقة البدنية التي ستقدم خدماتها بدءًا من العام ذاته، بالإضافة إلى مؤشر دبي للياقة البدنية الذي سيتم إطلاقه في العام 2018.

 

تهدف “مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية” إلى تحفيز أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة باستمرار، وتبني الرياضة المجتمعية كأسلوب حياة لتحقيق الحياة الصحية، والعناية باللياقة البدنية، والتمتع بالسعادة والطاقة الإيجابية، كما تسعى المبادرة لزيادة أعداد ممارسي الرياضة والنشاط البدني، وتصنيف دبي كإحدى المدن العصرية ذات النسبة العالية في ممارسة سكانها الرياضة، علاوة على ابتكار فعاليات جديدة تتناسب مع تطلعات الأجيال المستقبلية، والمساهمة في محاربة الظواهر غير الصحية مثل التدخين والأمراض المزمنة  مثل: السمنة، والسكري، وأمراض القلب.

 

ومن المقرر أن يتم إصدار كتيّب خاص عن المبادرة سيوزّع مع الصحف المحلية باللغتين العربية والانجليزية، متضمناً معلومات وافية عن المبادرات وعناصرها والفعاليات الرسمية الداخلة في إطارها على مدار العام.

 

سيكون للمبادرة فرسان يمثلون مختلف قطاعات المجتمع؛ إذ يمثل كل من د. عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين ومدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، والمهندس مهدي علي، مدرب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، فئة الموظفين والعمال، بينما يمثل البطل الأوليمبي محمد خميس فئة ذوي الإعاقة، ويمثل لاعبنا الدولي السابق محمد الكوس فئة المتقاعدين، وسيكون قائد منتخبنا لكرة القدم وأفضل لاعب في آسيا أحمد خليل ممثلاً لفئة الشباب، وتمثل آمنة حداد لاعبة الأثقال الإماراتية فئة الأطفال والأسرة.
وكان مجلس دبي الرياضي قد أطلق في العام 2009 برنامجاً رائداً في مجال النشاط البدني حمل اسم “نبض دبي”، الذي تضمن فعاليات في المشي والجري والسباحة والدراجات الهوائية بمشاركة الآلاف من مختلف شرائح المجتمع، وتم تنظيم عشرات الفعاليات كما تم اصدار المطبوعات التعريفية والتثقيفية ومن بينها دليل النشاط البدني لكبار السن، ما أسهم في ارتفاع أعداد ممارسي النشاط البدني بشكل منتظم، ونالت عنه دبي شهادة تقدير من المنظمة العالمية للنشاط البدني (اجيتا موندو).

 

أرسل تعليقك

( *حقول مطلوبة )
( *حقول مطلوبة )
إسمك
بريدك الإلكتروني
إسمك الصديق
البريد الإلكتروني للصديق